لهذه الأسباب أرتفعت أسعار البندورة

  • الأحد 2015-04-26 - الساعة 14:15

رام الله - شاشة نيوز - واصلت أسعار البندورة إرتفاعها في أسواق الخضار في الضفة منذ اكثر منذ اسبوعين ليتراوح سعر الكيلو الواحد من " 8 - 12 " شواقل في رام الله والبيرة و 6 شواقل في مدن الشمال والجنوب ، الأمر الذي أثار إستياء المواطنين.

ستة أسباب في وقت واحد أدت إلى ارتفاع مفاجئ و كبير لأسعار البندورة في الأسوق .. و هي :

1- اغلاق اسرائيل لمعابر غزة عدة أيام ومنعها عبور الشاحنات المحملة بالخضار باتجاه الخط الأخضر، ما جعلها تلجأ إلى سوق الضفة الأمر الذي ضاعف الطلب على البندورة .

2- الفترة الحالية تعتبر فترة زمنية تقع بين (دورتين) زراعيتين أحدهما في نهاية موسها والثانية في بداية إنتاجها.

3- الأحوال الأجوية غير المستقرة في الايام الماضية قللت من كمية الإنتاج وحجم المنتج مما أثر على الكمية المعروضة في الأسواق، .

4- تعتبر الفترة الواقعة من شهر ايلول 2014 إلى أيلول عام 2015 هي السنة الكبيسة في التقويم العبري ما يعني في الديانة اليهودية تحريم الزراعة فيها لاعتقادهم بضرورة تطهير الأرض في هذه السنة، ما دفع اسرائيل إلى اللجوء للسوق الفلسطينية لتوفير احتياجاتها .

5- الأعياد اليهودية الحالية المتربطة بالنزهة والسياحة وارتباطها بمأكولات تدخل البندورة فيها أدى إلى ارتفاع كبير على الطلب .

6- الرحلات المدرسية لعشرات آلاف الطلاب في الأراضي الفلسطينية زادت من الطلب على البندورة

 

شـــاهـــد الــفــيــديـــو ..