استنفار في المناطق الحدودية تحسباً لدخول اسراب الجراد

  • السبت 2013-03-09 - الساعة 23:03
رام الله- شاشة نيوز- اعلن وزير الزراعة الدكتور وليد عساف انه تم اعلان حالة الاستنفار في المناطق الحدوية  وخاصة الجنوبية في محافظتي الخليل وبيت لحم تحسباً لدخول  اي اسراب للجراد بالملايين.
 
وقال عساف في حديث لـ"شاشة نيوز" ان الوزارة على اتم الاستعداد لمكافحة دخول اي اسراب جديدة من الجراد وانها قامت بتجهيز المبيدات اللازمة لذلك، مشيرا  الى ان تنسيقا مع الدول المجاورة  مثل مصر والاردن واسرائيل ومنظمة الفاو،  كما أن هناك  غرفة عمليات تقوم بالاتصالات مع كافة الجهات وتتلقى  المعلومات حول دخول اي اسراب جديدة للجراد.
 
واوضح وزير الزراعة ان الخطر الحقيقي لدخول الجراد يكمن بدخوله ما بين 20 الى 50 مليون جرادة الا ان ما وصل الان الاراضي الفلسطينية وخاصة في منطقة الضفة هو بالعشرات وبالتالي هذا لا يشكل خطرا .
 
واضاف اليوم السبت دخلت اسراب من الجراد تقدر بـ10 ملايين جرادة الى منطقة النقب وتم القضاء عليها فيما تمكنت الالاف منها بالهروب الى قطاع غزة وفي الضفة عثر على عشرات منها وهي لا  تشكل خطرا قائلا "نحن الان بامان ونحن لا نكون بخطر الا اذا اجتاحت اسراب الجراد باعداد كبيرة المناطق الزراعية".
 
 
وحول وصول هذه الاسراب الى منطقة النقب قال عساف "ان ارتفاع درجات الحرارة هو من ساعد على ذلك لكن بتغير الجو وانخفاض الحرارة يجعل هذه الاسراب تتراجع الى موطنها الاصلي، متوقعا بان تنحسر  خلال اليومين القادمين  بان تنحسر موجة دخول الجراد اذا لم تدخل اي اسراب جديدة.
 
وعن الامكانيات الفلسطينية للقضاء على اسراب الجراد قال وزير الزراعة "ان المبيدات اللازمة لذلك متوفرة ويمكن البدء بالقضاء عليها بعد ساعتين من دخولها، وانه يمكن القضاء عليها يدويا الا اذا دخلت باعداد كبيرة وعرض الجانب الاخر المساعدة فسيكون لكل حادث حديث.