الوادية: لقاء جديد لبحث المصالحة مطلع الشهر المقبل

  • السبت 2013-03-09 - الساعة 16:51

 

رام الله شاشة نيوز- كشف رئيس تجمع الشخصيات المستقلة ياسر الوادية، النقاب عن لقاء جديد يجمع حركتي فتح وحماس؛ لبحث المصالحة مطلع شهر ايبريل المقبل.
 
وقال الوادية في تصريحات لصحيفة الرسالة مساء اليوم: "سيكون هناك لقاء يجمع الحركتين بعد انتهاء جولة الرئيس الأمريكي باراك أوباما بداية الشهر المقبل لبحث المصالحة مجدداً".
 
ولم يخفِ الوادية وجود صعوبات كثيرة وعقبات تعترض المصالحة في الوقت الحالي، مؤكداً أنهم يبذلون قصارى جهدهم؛ لرأب الصدع بين الحركتين وإنهاء الانقسام في أقرب وقت.
 
وطالب رئيس تجمع الشخصيات المستقلة، حركتي فتح وحماس بتنفيذ ما جرى الاتفاق عليه وتطبيق توصيات لجان الحريات، والمصالحة المجتمعية، والانتخابات، وتشكيل الحكومة.
 
وأشار الوادية إلى أن ضغوطات خارجية وداخلية تهدف إلى تعطيل المصالحة، لافتاً إلى ازدياد تأييد الجمهور الفلسطيني لتحقيق لمصالحة بين  الحركتين.
 
وشهدت الأسابيع القليلة الماضية خطوات عملية نحو تنفيذ اتفاقي القاهرة والدوحة اللذان جرى التوصل إليهما مؤخراً.
 
ومن بين تلك الخطوات، السماح للجنة الانتخابات المركزية في القطاع، باستئناف تسجيل الناخبين, واعطاء فتح الاذن بإقامة مهرجان انطلاقتها بغزة مطلع يناير الماضي.
 
وتشمل بنود المصالحة خطوات أخرى منها تشكيل حكومة انتقالية يقودها الرئيس عباس, وتتولى الإشراف على الانتخابات.
 
ومن المقرر أن يتوجه الرئيس الأمريكي باراك أوباما في الـ20 من الشهر الجاري، للمنطقة للقاء رئيس السلطة محمود عباس، ورئيس وزراء حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو؛ لبحث ودعم عملية السلام المتوقفة وإعادة تحريكها من جديد، الأمر الذي سيؤثر على سير المصالحة.