حماس: التقصير في إشراك فلسطينيي الخارج بانتخابات المجلس الوطني يعني تهميشاً له

  • الأربعاء 2013-02-13 - الساعة 18:36

 

رام الله- شاشة نيوز- طالب الدكتور عصام عدوان، رئيس دائرة شؤون اللاجئين في حركة حماس بأن تشمل الانتخابات الفلسطينية كل أماكن الوجود الفلسطيني ولا تقتصر على مكان دون أخر.
 
وأكد عدوان في تصريح صحفي مكتوب، بأن الواجب الوطني يحتم على الفصائل الفلسطينية تأكيد رغبتها بإجراء انتخابات في كل أماكن الوجود الفلسطيني، ثم وضع هذه الرغبة موضع التنفيذ عبر آليات محددة ومعلنة يُتفق عليها, والسعي الحثيث لدى جميع الدول للحصول على موافقتها بالسماح للفلسطينيين في أراضيها بالمشاركة في انتخابات المجلس الوطني.
 
ودعا الى تشكيل لجنة وطنية تكون مهمتها العمل على إقناع السلطات الأردنية واللبنانية ودول الخليج العربي بأهمية وضرورة السماح للفلسطينيين في أراضيها بالمشاركة في الانتخابات ترشُّحاً وترشيحاً، والاتفاق مع هذه الدول على آلية "محترمة" لتنفيذ العملية الانتخابية بما يحافظ على سيادة هذه الدول، ويؤكد احترامها للشعب الفلسطيني وحقه في الانتخاب والتمثيل.
 
 كما وجه دعوته للأردن للسماح للفلسطينيين المتواجدين في أراضيه جميعهم بالمشاركة في انتخابات المجلس الوطني وأن تسجيلهم في سجلات الناخبين يكون دليلاً قاطعاً لا شبهة فيه بأن الأردن حريصة على فلسطين وشعبها وأنه لن يكون بديلاً عن وطنهم فلسطين، وسيكون أمراً مقدّراً وموضع إعجاب وترحيب كبير من الفلسطينيين، وقد يسهم ذلك في تهيئة الأجواء أمام مشاريع وحدة بين القطرين الشقيقين في أقرب فرصة, ويمكنه الاتفاق مع منظمة التحرير والفصائل الفلسطينية على آلية لضمان عدم تكرار التمثيل للفلسطينيين، المهم ألا يكون هناك ازدواجية في عضوية الهيئات التنفيذية والتشريعية. حسب قوله.
 
ورأى عدوان بأن المطلوب من الأردن لتسهيل وتبسيط هذه المسألة هو أن توقع الأردن اتفاقاً مع منظمة التحرير ينظم العلاقات الانتخابية المتداخلة وما ينبني عليها من حقوق وواجبات، وأن تمنح الأردن لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية المكلفة  بالإشراف على عملية انتخابات المجلس الوطني الفلسطيني نسخة من السجل الوطني للناخبين الفلسطينيين لديه، وأن يسمح لتلك اللجنة بتسجيل الناخبين الفلسطينيين غير المسجلين في السجل الوطني الأردني، مؤكداً في ذات السياق بأن أي تقصير في إشراك فلسطينيي الخارج في انتخابات المجلس الوطني سيعني إضعافاً للمجلس القادم وتهميشاً لدوره.