مصر: قائد الحرس الجمهوري يناشد بعد محاولة اقتحام قصر الرئاسة

  • الجمعة 2013-02-01 - الساعة 18:45

 

القاهرة - شاشة نيوز - دعا قائد الحرس الجمهوري جميع المحتجين امام قصر الاتحادية الرئاسي الى الالتزام بالسلمية، بعد ما حاول عدد من المتظاهرين اليوم الجمعة، تسلق إحدى بوابات القصر إلا أن قوات الحرس الجمهوري منعتهم، وتطورت المواجهات لاحقا إلى اشتباكات عمد خلالها البعض إلى إلقاء قنابل حارقة وألعاب نارية باتجاه أسوار القصر.
 
وقال تقرير للتلفزيون المصري، نقلا عن وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية، إن المحتجين أزالوا الأسلاك الشائكة أمام البوابة رقم أربعة، وسط تراجع لقوات الأمن المركزي التي كانت تحيط بالقصر، ما أفسح للمتظاهرين المجال لتسلق البوابة قبل أن يمنعهم رجال الحرس الجمهوري.
 
وتزايدت الأعداد حول القصر الرئاسي بشكل كبير خلال الساعات الماضية، وأغلق المتظاهرون الشارع أمام حركة السيارات، مرددين هتافات ضد حكم الرئيس محمد مرسي.
 
من جانبه، ناشد قائد الحرس الجمهوري جموع المتظاهرين في محيط قصر الاتحادية الرئاسي "الالتزام بسلمية المظاهرات وعدم ارتكاب أية أعمال من شأنها تكدير السلم والأمن العام."
 
واستنكر قائد الحرس "محاولة اقتحام بوابة القصر والضغط على عناصر الأمن المركزي وإدخالهم داخل أسوار القصر ومحاولة بعض الأفراد تسلق سور القصر وكذلك قذف كرات اللهب والمولوتوف لإحراق منشآته."
 
وقالت شاهدة عيان من رويترز إن محتجين ألقوا قنابل حارقة على قصر الرئاسة خلال المظاهرة التي وقعت امام القصر، وتجددت الاشتباكات بين الشرطة ومحتجين على أطراف ميدان التحرير في القاهرة بعد تسعة أيام من العنف خاصة في مدن قناة السويس والذي شهد مقتل نحو 60 شخصا.