29 اصابة و5 اعتقالات في سلسلة اعتداءات اسرائيلية في اول ايام السنة

  • الثلاثاء 2013-01-01 - الساعة 14:17

 

اصابة مواطن بجروح خطيرة باحدث اعتداء للمستوطنين بقريوت..
 
محافظات - شاشة نيوز- في اول ايام العام الميلادي 2013 صعّد جيش الاحتلال والمستوطنون من اعتداءتهم على المواطنين وممتلكاتهم في عدد من محافظات الضفة ما اسفر عن اصابة 29 مواطنا واعتقال 5 اخرين.
 
في احدث هذه الاعتداءات اصيب المواطن عبد اللطيف حسن يوسف ( 55 عاما)، مساء اليوم الثلاثاء، بجراح خطيرة، نتيجة اعتداء المستوطنين عليه. 
 
وابلغ عضو مجلس قروي قريوت، بشار القريوتي، مراسلنا، ان المستوطنين اعتدوا على المواطن عبد اللطيف يوسف، الذي كان بطريقه من قريوت الى قرية قصرة جنوب نابلس، للانضمام الى طاقم الهلال الاحمر التابع لقريوت، الذي يعمل منذ ساعات الظهيرة، بتقديم العلاج للمواطنين في قصرة". 
 
واضاف "ان المستوطنين اعتدوا على يوسف، بضربه على الراس والصدر، الامر الذي جعل من حالته الصحية توصف بالحرجة، ونقله الى مستشفى رفيديا، كما تم تكسير المركبة التي كان يقودها".  
 
وفي قريوت ايضاً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الطالب الجامعي احمد عبد الجابر موسى (22 عاما)، من القرية بعد اقتحامها في ساعات الفجر الاولى، وعاثت خرابا في عدد من المنازل خلال مداهمتها، والعبث في محتوياتها. 
 
وأضاف القريوتي ان قوات الاحتلال اعتقلت الشاب موسى، وهو طالب في جامعة النجاح الوطنية، واقتادته الى جهة مجهولة، عقب مداهمة منزله، وحجز النساء والأطفال داخل غرفة واحدة، وإخراج كافة الرجال الى العراء في ظل البرد القارص، في البيوت التي تم مداهمتها.  
 
وفي قرية قصرة جنوب نابلس، اصيب، صباح الثلاثاء، ثلاثة مواطنين بينهم  الصحفي ناصر اشتية مراسل وكالة 'AP" برصاصة معدنية مغلفة بالمطاط، خلال مواجهات إندلعت مع قوات الاحتلال الاسرائيلي في بلدة قصرة جنوب المحافظة.
 
وأفاد مراسل شاشة نيوز بان هذه المواجهات اندلعت عقب محاولة الاهالي الوصول الى اراضيهم التي اعتدى عليها المستوطنون في ساعات متأخرة من الليلة الماضية، حيث قام المستوطنون باقتلاع ما يقارب 115 شجرة زيتون، وتدمير محتويات منزل في البلدة.
 
وافاد شهود عيان لمراسلنا، بان جنود الاحتلال استخدموا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز المسيل للدموع بشكل كثيف، اضافة الى قنابل صوتية، في محاولة لتفريق الاهالي ومنعهم من الاقتراب من المنطقة.
 
في بلدة طمون بمحافظة طوباس، أصيب 25 مواطناً بجروح بين متوسطة وطفيفة في مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال التي اقتحمت البلدة واستمرت منذ الصباح حتى عصر الثلاثاء.
 
واوضحت مصادر طبية ان عدد الاصابات بلغ 25 بينهم 4 بالرصاص الحي حالتهم متوسطة، بينما بقية الاصابات بالرصاص المطاطي وصفت بالطفيفة.
 
وفي تفاصيل الاقتحام، اوضح رئيس بلدية طمون محمد رشيد لـ"شاشة نيوز" ان "وحدة اسرائيلية خاصة اقتحمت في ساعات مبكرة من صباح اليوم منزل المواطن سليمان محمد بني عودة"، مضيفا انه "بعد انكشاف امر الوحدة الخاصة اقتحمت نحو 20 الية عسكرية البلدة واندلعت مواجهات مع المواطنين في مناطق عدة".
 
بدوره، قال المواطن سليمان بني عودة "ابو مراد" ان قوات اسرائيلية جاءت بسيارات خاصة الى المنزل، عند الساعة التاسعة صباحاً، ثم داهمته وفتشته واعاثت فيه فسادا كما اعتدت على نجله محمد الذي اصيب بجروح طفيفة واعتقلت نجله مراد.
 
واشار سليمان في اتصال هاتفي مع "شاشة نيوز" الى ان هذه ليست المرة الاولى التي تداهم فيها قوات الاحتلال منزله.
 
اما في محافظة الخليل،  وتحت جنح الظلام، بعد ساعات من  انتصاف الليل، اقتحم مستوطنون بلدة بيت امر شمالاً وأقدموا على  إحراق مركبة المواطن سهيل محمد ابريغيث، والتي طالت أجزاء من جرار زراعي في محيط منزله الواقع في مكان قريب من مستوطنة (عتصيون).
 
ولم يكتف المستوطنون باحراق المركبة والجرار الزراعي بل خطوا شعارات عنصرية على الجدران تهدد بالقتل والطرد من الأرض مثل (الموت للعرب) و(دفع الثمن).
 
واعتداء المستوطنين هذا سبقه اقتحام جيش الاحتلال للبلدة اسفر عن اعتقال الشاب نور يوسف خضير عوض 18 عاماً بعد مداهمة منزله في خلة العين، فيما داهمت قوة اخرى منطقة واد الجيف في بلدة حلحول واعتقلت احد المواطينن.
 
وفي بيت لحم، أفاد مراسل "شاشة نيوز" بان قوات الاحتلال داهمت بلدة بيت فجار فجر اليوم الثلاثاء واعتقلت  الشابين عامر محمد محمود طقاطقة (20 عامًا) وموسى نعيم طقاطقة (19 عامًا) بعد مداهمة منزليهما.
 
من جانب اخر أقدم مستوطنون فجر الثلاثاء على اقتحام منطقة برك سليمان في بلدة الخضر جنوب بيت لحم وقاموا بأداء طقوس تلمودية.