أمريكية تدفع رجلاً أمام القطار والسبب... مقتها للمسلمين والهندوس (صور وفيديو)

  • الأحد 2012-12-30 - الساعة 17:05
وكالات
وجهت السلطات الأمريكية تهمة القتل من الدرجة الثانية لامرأة قامت بدفع رجل تحت عجلات قطار في ثاني حادث من نوعه تشهده محطة قطار الانفاق بنيويورك.
 
وقال المدعي عام مقاطعة كوينز، ريتشارد براون، في بيان، إن المشتبه بها، أريكا مينديز، اعترفت "بدفعها مسلم للسقوط في القضبان لإنها تكره المسلمين والهندوس.. وتعاملهما بعنف منذ تدميرهما برجي التجارة في 2001".
 
وذكر شهود عيان إن مينديز كانت تكلم نفسها قبل مهاجمة الضحية، صنندو سينو أمام القطار أثناء دخوله محطة قطار الأنفاق التي واحدة من أكثر شبكات النقل العام ازدحاما في العالم.
 
وأوضح براون إنه تم اعتقال مينديز بناء على بلاغ من شخص تعرف على المشتبه بها من شريط مصور للحادث بث في التلفزيون.
 
وأضاف المدعي العام: "المتهمة تواجه تهمة ارتكاب ما يعتبره أي راكب في مترو الانفاق اسوأ كابوس، وهو ان يتم دفعه فجأة وبشكل احمق أمام قطار قادم".
 
واستطرد: "تم دفع الضحية من الخلف ولم يُتح له الدفاع عن نفسه.. وعلاوة على ذلك فعبارات الكراهية التي زعم ان المتهمة تفوهت بها والتي سبقت تصرفات المتهمة لا يمكن التغاضي عنها ابدا في مجتمع متحضر".
 
ويذكر أن الحادث هو الثاني من نوعه خلاله الشهر الجاري، بعد دفع كي-سوكهان، 58 عاماً أمام القطار في محطة "تايم سكوير"، واتهم متشرد بتهمة القتل من الدرجة الثانية في القضية.