معارك عنيفة في دمشق وقصف على الاحياء الجنوبية للعاصمة

  • السبت 2012-11-24 - الساعة 12:20

 

دمشق - وكالات - وقعت صباح اليوم السبت، اشتباكات في جنوب دمشق بين القوات النظامية السورية ومقاتلين معارضين تخللها قصف على بعض الاحياء.
 
وقال المرصد السوري لحقوق الانسان في بيان: ان "الاشتبكات بين القوات النظامية ومقاتلين من الكتائب الثائرة المقاتلة استمرت لعدة ساعات في حيي القدم والتضامن في دمشق سقط خلالها عدد من القذائف على المنطقة".
 
وكان اشار في بيان سابق الى ان المعارك شملت محيط حي الحجر الاسود في المدينة وترافقت مع قصف مصدره القوات النظامية. وقتل مقاتل معارض في حي القدم. وكانت اشتباكات مماثلة سجلت ليلا.
 
وفي ريف دمشق، قصفت طائرات حربية مناطق عدة في الغوطة الشرقية، وأشار المرصد الى تعرض مدينة الزبداني في الريف للقصف من القوات النظامية.
 
وقال المرصد ان حلب ثاني مدن البلاد، تشهد ايضا معارك عنيفة بين الجيش السوري ومقاتلي المعارضة.
وتركزت الاشتباكات في محيط فرع المخابرات الجوية وشارع النيل في المدينة، في حين تعرض حي الشعار للقصف من القوات النظامية.
 
وفي محافظة حمص، افاد المرصد وناشطون عن تعرض مدينة الرستن التي تحاول القوات النظامية اقتحامها منذ اشهر للقصف العنيف ما تسبب بمقتل امرأة.
 
وفي الحسكة، تحدث المرصد عن "هدوء يسود مدينة رأس العين الحدودية مع تركيا، في ظل جهود يقوم بها بعض الاطراف للوصول الى مصالحة" بين المقاتلين الاكراد والمقاتلين المعارضين الذين دخلوا المدينة في التاسع من تشرين الثاني بعد معارك دامية مع القوات النظامية انتهت بانسحاب هذه الاخيرة.
 
وحسب المرصد السوري، ادت اعمال العنف في مناطق مختلفة من سورية أمس الجمعة الى مقتل 61 شخصاً منهم 22 مدنياً و22 مقاتلاً معارضاً و17 عنصرا من قوات النظام.