مواليد إبريل أكثر عرضة للتصلب اللويحي

  • الجمعة 2012-11-16 - الساعة 11:30

 

وكالات
 
وجدت دراسة جديدة أن النساء اللواتي يتعرضن للقليل من أشعة الشمس، ينتجن كميات أقل من الفيتامين "د" ما قد يزيد خطر إصابة مواليدهن بمرض التصلب اللويحي المتعدد العصبي لاحقاً في حياتهم، وبالتالي فإن شهر الولادة قد يؤثر في هذا الخطر .
 
وذكر موقع "هلث داي نيوز" الأمريكي أن الباحثين بجامعة "كوين ماري أوف لندن" وجدوا أن المستويات المنخفضة من الفيتامين "د"، المعروف باسم "فيتامين الشمس"، قد تجعل الأطفال الذين يولدون في إبريل الأكثر عرضة لخطر الإصابة بالتصلب اللويحي المتعدد لاحقاً في حياتهم، في حين أن المولودين في أكتوبر هم الأقل عرضة .
 
وحلل الباحثون بيانات تعود لقرابة 152 ألف شخص مصابين بالتصلب اللويحي المتعدد في الدول الشمالية، ووجدوا أن الذين يولدون في إبريل/ نيسان زاد لديهم خطر الإصابة بالمرض بنسبة 5%، في حين أن الذين ولدوا في أشهر أدفأ وتزيد فيها أشعة الشمس، أي بين أكتوبر/ تشرين الأول ونوفمبر/تشرين الثاني، انخفض لديهم الخطر بنسبة بين 5% إلى 7% .