تحذير من عاصفة هدم جماعية في القدس

  • الثلاثاء 2012-11-13 - الساعة 11:56

 

رام الله - شاشة نيوز - حذر مستشار ديوان الرئاسة المختص بشؤون القدس المحامي أحمد الرويضي من "عاصفة هدم جماعية لمنازل المواطنين في القدس المحتلة"، بعد أن هدمت جرافات تابعة لبلدية الاحتلال معززة بقوة من الجنود والشرطة اليوم الثلاثاء، منزل المواطن طارق العرامين في منطقة خلة العين، ضمن الأراضي المهددة بالمصادرة بين حي الطور وبلدة العيسوية في القدس، بحجة البناء دون ترخيص.
 
وقال الرويضي في تصريح لوكالة انباء وفا "انه يوجد نحو 20 ألف منزل مهدد بالهدم بمدينة القدس، يقطنها مائة ألف فلسطيني، رغم دفع قاطنيها الغرامات ومخالفات البناء لبلدية الاحتلال، عدا عن التزامهم بتجديد قرارات منع الهدم كل عام ونصف، حيث من يعجز عن التمديد يتعرض منزله للهدم".
 
وأضاف "ما نخشاه في هذه المرحلة هو أن تشهد القدس عاصفة من الهدم الجماعية، تبدأ من حي البستان بسلوان، وتمتد في أحياء قريبة، خاصة الطور، وبيت حنينا، وجبل المكبر".
 
وأوضح الرويضي "أن سلطات الاحتلال تهدف من وراء هدم منزل العرامين إلى وضع اليد على الأراضي الواقعة بين حي الطور، وبلدة العيسوية، والتي تزيد مساحتها عن 700 دونما، بهدف تطهير المنطقة من الوجود الفلسطيني، ومنع النمو الديموغرافي للسكان الفلسطينيين، ولصالح انشاء مكبا للنفايات، ولإنشاء حدائق تلمودية فضلا عن أهداف استيطانية لاحقه".