العتيلي يبحث مع ممثلة منظمة اليونيسف خطة حملة الصهاريج

  • الإثنين 2012-10-15 - الساعة 08:17

 

رام الله - شاشة نيوز - بحث رئيس سلطة المياه د.شداد العتيلي مع ممثلة اليونيسيف جين غوش سبل استمرار العمل في حملة الصهاريج التي كانت سلطة المياه قامت بتنفيذها في العام المنصرم بالتعاون مع عدد من المؤسسات مثل GVC, ACF,PHG, DCA، وغيرها، والتي ساهمت بالتخفيف من أعباء الحصول على المياه.

حيث شارك في اللقاء كل من يوسف عوايص، خليل غبيش، ماجدة علاونة، والطاقم الاستشاري مارينا موشنبخ، وندى مجلاني، 
حيث إنه قد تم تقييم خطة الحملة التي كانت تعتمد على اعتماد كوبونات مخصصة تصدر من قبل دائرة مياه الضفة، شملت عملية التقييم عمل زيارات ميدانية مع جميع الأطراف المعنية التي قامت بتنفيذ الحملة.
 
وتطرق اللقاء إلى أهمية الاستمرار في حملة الصهاريج التي طبقت في العام الماضي وأثبتت فاعليتها وبالتالي ضرورة تضافر الجهود من اجل اعتمادها بشكل سنوي لا سيما في المناطق التي لا يوجد بها شبكات والتي بحاجة للدعم والتدخل من اجل نقل المياه دائما في فترة الصيف، ولكي يتم تفادي التأخير في عملية البدء بعملية نقل المياه يجب أن نسعى مع كافة الأطراف سلطة المياه والجهات المانحة وحتى مع وزارة المالية إلى تأمين دعم مالي بشكل مستمر بما لا يقل عن تخصيص ما يقارب من 2,5 مليون دولار.
 
حيث إن هذه الحملة ساهمت إلى جانب تأمينها للمياه من مصادر مضمونة وبسعر معقول للمواطن هي تعمل على تعزيز ادوار المجالس والهيئات المحلية لتحميل المسؤولية وتقوم بدورها من خلال توزيع المياه، إلى جانب تقليل الاعتماد على المقاولين الخاصين مما يؤدي إلى توفير ثمن المياه ودعم لعدد اكبر من التجمعات. فمشكلة المياه مشكلة عامة في فلسطين دون استثناء، مما يعني ضرورة وجود استراتيجية واضحة للتدخل ودعم المناطق لا سيما المهمشة وغير المخدومة التي تعاني من وضع مأساوي .
 
يذكر أنه جرى أمس توقيع مذكرة التفاهم ما بين دائرة مياه الضفة ومؤسسة GVC والتي تتضمن توفير صهريج مياه لقرى ريف يطا، وينص على أن يتحمل المواطن دفع ما قيمته 100 شيقل ثمنا للعشرة كوب مقابل أن تتحمل السلطة والجهة الممولة التكاليف المتبقية، وهذه تأتي استمرارا في دعم برنامج الصهاريج المساهم في تخفيف العبء على المواطن.