طائرة طبية اماراتية تجلي الفتاة الباكستانية التي استهدفتها طالبان

  • الأحد 2012-10-14 - الساعة 12:54
وكالات
أكد مصدر اماراتي مسؤول أن طائرة اماراتية طبية ستقوم باجلاء الفتاة الباكستانية "ملالا يوسف" زاي التي استهدفتها طالبان، من باكستان للعلاج.
 
وقال المصدر ان "التنسيق جار مع السلطات الباكستانية منذ حادثة استهداف الفتاة "ملالا"، والامارات اعربت عن كامل استعدادها منذ البداية لتقديم ما يلزم لعلاجها".
 
واضاف ان "هناك طائرة اماراتية جاهزة للاقلاع الى باكستان ونقل الفتاة الى الخارج لعلاجها، بانتظار الترتيبات النهائية".
 
ولم يحدد المصدر المسؤول ما اذا كان سيتم اجلاء الفتاة الى الامارات.
 
 وأكد السفير الباكستاني "ان طائرة اماراتية ستحمل الى باكستان ستة اطباء على ان يتم اجلاء الفتاة الى الامارات اذا ما تطلب الامر ذلك".
 
واطلق مسلحو طالبان النار على راس "ملالا يوسف" زاي في التاسع من تشرين الاول(اكتوبر) واصيبت اصابة بالغة، الا انها تظهر بحسب الجيش الباكستاني مؤشرات على التحسن حيث انها بدأت في تحريك اطرافها السبت رغم انها لا تزال غائبة عن الوعي ومثبتة على جهاز تنفس.
 
وأدانت دول العالم والسلطات الباكستانية اطلاق النار على ملالا (14 عاما) التي نشطت في الدفاع عن حق المرأة في التعليم. 
 
وعرضت اسلام اباد جائزة تزيد عن 100 الف دولار للقبض على مهاجميها.
 
ونالت "ملالا" العام الماضي اول جائزة وطنية للسلام في باكستان بعد ان قامت في 2009 وهي في سن ال11 بالتنديد على مدونة للبي بي سي باعمال العنف التي ترتكبها طالبان.
 
وحركت قضية "ملالا" الرأي العام في العالم باسره اذ باتت تعد رمزا لمعركة النساء من اجل الحصول على التعليم، فيما لم تبد حركة طالبان اي ندم على استهدافها.
 
وزار رئيس الوزراء الباكستاني "راجا برويز اشرف" "ملالا" الجمعة واشاد بها واثنتين من زميلاتها اصيبتا في الهجوم الذي نفذه مسلحون من طالبان عبر الصعود الى الحافلة التي كانت بها وفتحوا النار عليها.
 
وصرح في مؤتمر صحافي "لم تكن هذه جريمة ضد فرد، بل جريمة ضد الانسانية وهجوم على قيمنا القومية والاجتماعية"، متعهدا بتجديد العزم في مكافحة التمرد الاسلامي.
 
واثار الهجوم عليها حالة من السخط في باكستان. وقال نشطاء ان الهجوم يجب ان يكون بمثابة جرس انذار للساعين الى ارضاء طالبان، الاان محللين يشكون في ان يحدث الهجوم تحولا كبيرا في البلاد التي رعت الاسلام المتشدد لعقود.
 
وبدأ العام الدراسي في باكستان الجمعة بالدعاء لشفاء ملالا، كما حرصت المساجد في انحاء البلاد على الدعاء لملالا بالشفاء السريع.