سواريز يتغاضى انتقادات التحايل .. ونائب رئيس الفيفا يصفه بالغشاش

  • الخميس 2012-10-11 - الساعة 17:48

 

لندن - وكالات
 
 
أكد مهاجم ليفربول لويس سواريز أنه لا يهتم بالانتقادات التي يتعرض لها من قبل البعض بسبب "تحايله" بإستمرار للحصول على ركلات جزاء، والتي كان آخرهـا من قبل مدرب ستوك سيتي توني بوليس الذي انتقده بشدة لكثـرة سقوطه داخل منطقة الجزاء في مباراة الفريقين يوم الأحد الماضي.
 
وقال سواريز "بإمكان أي مدرب قول ما يحلو له عني، ولكنه ذلك لا يؤثـر علي، لست قلقًا حول ما يقولون، دعهم يستمروا في حديثهم في حين أصب أنا تركيزي في لعب كرة القدم وتطوير أدائي مع الفريق فقط".
 
هذا ووصف نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) جيم بويس المهاجم الأوروجوياني بأنه "غشاش"، حيث وصف الغوص بأنه "سرطان" في كرة القدم داعيًا إلى إيقاف أي لاعب يقوم "بالتحايل" بأثر رجعي.
 
وقال بويس الذي يعتبر ممثل بريطانيا العظمى في الفيفا "لقد رأيت العديد من هذه الوقائع مؤخرًا، وشاهدت واقعة سواريز الأخيرة ثلاث مرات. بالنسبة لي فهذا لا يمكن وصفه سوى بالغش، لقد أصبح هذا الأمر بمثابة سرطان، وبالتالي فإنه يجب توقيع عقوبة شديدة على من يقوم بذلك".