تنظيم لقاء حول المشاركة المجتمعية والسياسية للشباب

  • الخميس 2012-10-11 - الساعة 10:52

 

 
 
سلفيت - شاشة نيوز-  نظمت محافظة سلفيت وجمعية مردة الخيرية للتنمية لقاءً شبابيا لمناقشة محور مشاركة الشباب الاجتماعية والسياسية من وثيقة الشباب الفلسطيني الصادرة عن شبكة المؤسسات  الشبابية القاعدية للاصلاح والمواطنة، بحضور المحافظ ابو بكر وقائد المنطقة العقيد ركن رياض الطرشة ورئيس مجلس ادارة جمعية مردة نصفت الخفش ومدير الاستخبارات طالب صلاحات الى جانب عدد من المؤسسات الشبابية والحراك الشبابي الفاعل بالمحافظة.
 
في كلمته رحب المحافظ ابو بكر بالحضور ونقل لهم تحيات السيد الرئيس ابو مازن، مؤكدا على اهمية تفعيل مشاركة الشباب مجتمعيا وسياسيا، وعلى  رغبة محافظة سلفيت في العمل بهذا الاتجاه، من اجل احداث تغيير نوعي وتطوير وتحسين الوضع القائم بما يحقق المصلحة للجميع، موضحا ان محاولات وممارسات الاحتلال لم تتوقف لتعطيل حركة النمو والنهوض بواقع شبابنا ومؤسساتنا من خلال تضييق الخناق على ابناء شعبنا وملاحقتهم بكافة الوسائل الاحتلالية.
 
واشار ابو بكر الى ان الحراك الشبابي الفلسطيني قائم وموجود لكنه يحتاج الى مزيدا من  التنظيم والتوجيه بشكل يخدم مصالح شعبنا ويعزز من قدراته، مشددا على ضرورة ان يكون هناك شباب واعي ومنظم يعبر عن رايه بحرية وبالطرق الديمقراطية المشروعة، وانه يجب اعطاء فرصة لهم ولدورهم الريادي في المجتمع.
 
وتطرق المحافظ للحديث عن الانتخابات المحلية، مشيرا انها حق للجميع ويجب انجاحها بكل الوسائل المتاحة، داعيا للتصدي لكل المحاولات التي من شانها اعاقة عقدها، تنفيذا لتعليمات وقرارات الرئيس، مضيفا اننا نريد انتخابات نزيهة وشفافة تعكس طموحات وتطلعات الجميع وتبين الوجه الحضاري والمشرق لشعبنا، بانتخاب الكفاءات والكوادر القادرة على حمل رسالة الوطن والمواطن والنهوض بالواقع. داعيا الى اكبر مشاركة مجتمعية فاعلة وخاصة الشباب في الانتخابات المحلية القادمة من خلال الترشح اوالانتخاب.
 
وفي ذات السياق تحدث ابو بكر عن مشروع شبابي يجري الاستعداد له على مستوى الوطن، مبينا الية تشكيل لجنة للإعداد والتحضير لفعاليات الأسبوع الوطني لشباب فلسطين، المقرر بدؤها من 11 وحتى 15 من شهر تشرين الثاني المقبل، بدعوة من المجلس الأعلى للشباب والرياضة، لافتا إلى رمزية هذين التاريخين، فالأول هو ذكرى استشهاد الرئيس ياسر عرفات، والثاني ذكرى إعلان الاستقلال، داعيا شباب المحافظة للمشاركة بفاعلية وقوة، وعكس إرادة الشباب لنبذ الانقسام والتحرر من الاحتلال. مضيفا أن فكرة الفعالية تلقى الدعم من قبل اللواء جبريل الرجوب، وتضم العديد من الوزارات والجهات ذات العلاقة بالفئات الشبابية.
 
بدوره اثنا الخفش على ما تقدم به المحافظ ابو بكر وشكره على دعمه واهتمامه بفئة الشباب، مشيرا ان الشباب هم بنيان المجتمع وسر تقدمه اذا ما وجهوا ولاقوا الاهتمام والدعم اللازم، مبينا اهداف هذا اللقاء الشبابي والحوار المجتمعي، الذي جاء لوضع الاسس والقواعد السليمة للنهوض بواقع المحافظة ومؤسسات المجتمع المدني فيها وخاصة الشبابية وذلك بالتعاون مع المؤسسات الرسمية حسب قوله. مؤكدا وقوف كافة مؤسسات المجتمع الاهلي في محافظة سلفيت خلف القيادة الفلسطينية والتزامها بتوجيهات الرئيس وصولا الى المشروع الوطني نحو بناء الدولة الفلسطينية ومؤسساتها.
 
وقدم الخفش شرحا عن شبكة المؤسسات الشبابية القاعدية واهدافها وتطلعاتها، مشيرا انها شبكة ديمقراطية فلسطينية انطلقت من احدى المؤسسات الشبابية الفاعلة ولها اعضاء في مختلف محافظات الوطن، وتهتم بواقع الفئات الشابة في مختلف القطاعات كالتعليم والعمل والصحة والمشاركة السياسية والمجتمعية وتطوير وبناء القدرات للشباب والخريجين .
 
هذا وتخلل اللقاء نقاشا مطولا وطرح العديد من الاسئلة والاستفسارات الشبابية من قبل المشاركين ، وقد تمت الاجابة عنها من قبل الضيوف والمؤسسات الحاضرة.