وزارة الثقافة وإعمار الخليل تقيمان يوم التراث الفلسطيني في البلدة القديمة

  • الأربعاء 2012-10-10 - الساعة 17:05

 

الخليل - شاشة نيوز - احيت وزارة الثقافة ولجنة اعمار الخليل اليوم الأربعاء فعاليات التراث الفلسطيني في البلدة القديمة، وذلك بحضور نائب المحافظ السيد مروان سلطان ورئيس لجنة اعمار الخليل الدكتور علي القواسمى ومدير عام اللجنة السيد عماد حمدان ومديرة مكتب وزارة الثقافة السيدة هدى عابدين ومديرة التربية والتعليم في الخليل السيدة نسرين عمرو وممثلي من المؤسسات الرسمية والاهلية المحلية في محافظة الخليل اضافة لمئات من الجمهور المحلي والاجنبي.
 
بدأت هذه الفعاليات بتقديم الدبكات الشعبية والفلكلورية التي قدمتها طالبات مديرية شمال محافظة الخليل، و فقرات العزف على العود والشعر الغنائي من نادي بيت اولا الثقافي ،كما قدمت جمعية احلام الشباب والطفولة عرضا مسرحيا بعنوان "من يوم ليوم تراث". 
 
وقد كان للسيد مروان سلطان كلمة اشاد فيها دور القائمين على احياء هذا التراث الفلسطيني وشكر جهود وزارة الثقافة ولجنة اعمار الخليل على احياء مثل هذه الفعاليات التي تعيد الحياة للبلدة القديمة وتذكرنا بتاريخ اباءنا واجدادنا.
 
واضافت على ذلك السيدة هدى عابدين باهمية عقد هذه الانشطة في البلدة القديمة لما تحمله من معنى كبير في مواجهة الاحتلال الاسرائيلي الرامي لتهويد مدينة خليل الرحمن وطمس الثقافة والتاريخ في البلدة القديمة.
 
رحب الدكتور علي القواسمى بكافة المؤسسات والجمعيات والافراد الذين يقدمون اسمى جهودهم في الحفاظ على البلدة القديمة وموروثها الثقافي ويسعون لاقامة الفعاليات والانشطة التي تفعل الحركة التجارية والسياحية في البلدة القديمة.
 
شارك هذا المعرض العديد من  الجمعيات والمراكز والحرفيين والفنانين الذين ابهروا الجمهور بمطرزاتهم التقليدية والمأكولات الشعبية وتحف الفخار والزجاج والرسم بالرمل الملون وكتابات الخط العربي والرسم على خشب الزيتون وغيرها الكثير من المعروضات. ومن هذه المؤسسات والجمعيات؛ تجمع الحرف التراثية ووجمعية سيدات كرمة وجمعية سيدات الخليل وجمعية البيوت السعيدة وجمعية نساء في الخليل وجمعية السموع للبساط البلدي ومديرية تربية جنوب الخليل.
 
وقال رئيس تجمع الحرف التراثية بدر الداعور التميمي لـ "شاشة نيوز ": "ان الخليل مهددة بالاستيطان والتهويد ونحن نشارك في هذا اليوم كنوع من انواع الدعم للبلدة القديمة وتراثنا الذي نفتخر به واللذي يحاول الاحتلال طمسه وتغير ملامحة في البلدة القديمة". وأضاف "شارك بـ 16 حرفة تراثية ترمز لتاريخ وحضارة الشعب الفلسطيني كالخزف الذي يحمل النقوش الاسلامية والفخار الذي تشتهر به الخليل".