الشعبية:القرارات الأممية هي قاعدة الحقوق الوطنية وليس قرارات الاتحاد الاوروبي

  • الأربعاء 2012-10-10 - الساعة 14:04

 

 غزة-شاشة نيوز- اعتبرت الجبهة الشعبية، أن قرارات الشرعية الدولية المتصلة بالقضية الفلسطينية تمثل الحد الأدنى والقاعدة القانونية للحقوق الوطنية، وفي مقدمتها حق العودة وتقرير المصير والدولة المستقلة وعاصمتها القدس.
 
 
وأكدت الشعبية في بيان وصل "شاشة نيوز" نسخة عنه اليوم الأربعاء، أن موقف وقرارات دول الاتحاد الأوروبي لا تشكل أساساً قانونياً وحقوقياً كافيا وتهبط بالحقوق الوطنية عن قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة.
 
 
وشددت الشعبية على أن مجرى المفاوضات بات يشكل عبئاً وطنيا وامنياً واقتصادياً واجتماعياً على الشعب الفلسطيني ويلحق أفدح الأذى بالحقوق والثوابت الوطنية، ولا يمكن الخروج من المأزق الوطني الراهن دون إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة بتنفيذ اتفاق المصالحة.
 
 
وكان الرئيس محمود عباس، قال خلال استقباله، ظهر أمس الثلاثاء، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، قناصل وممثلي دول الاتحاد الأوروبي المعتمدين لدى السلطة الوطنية الفلسطينية، إن الجانب الفلسـطيني يوافق على أن تكون البيــانات التي صـدرت عن الاتحاد الأوروبي المتعلقة بالقضية الفلسـطينية، أســاسا للعودة إلى المفاوضـــات.