مجموعة الاتصالات الفلسطينية تطلق رعايتها الرئيسية

  • الثلاثاء 2012-10-02 - الساعة 14:47

رام الله -  شاشة نيوز - أعلنت مجموعة الاتصالات الفلسطينية عن انطلاق رعايتها الرئيسية لفعاليات أسبوع فلسطين التكنولوجي "إكسبوتك 2012"، والذي سيُعقد للعام التاسع في الفترة ما بين 6- 11 تشرين الأول الحالي في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة، وينظمه اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية "بيتا"، وذلك بمشاركة نخبة من المؤسسات والشركات المحلية والإقليمية والدولية، إلى جانب مشاركة رئيسية من شركات قطاع تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات الفلسطيني، وبمشاركة فاعلة من كبرى شركات الاتصالات والتكنولوجيا في العالم مثل جوجل ومايكروسوفت وسيسكو وغيرها.

 
ويضم أسبوع إكسبوتك 2012 عدة فعاليات ستُقام بالتزامن ما بين رام الله وغزة، وتتمثل في: مؤتمر التكنولوجيا والذي سيعقد في السابع من الشهر الجاري، ومعرض إكسبوتك التكنولوجي الذي سيستمر في الفترة ما بين 9-11 تشرين أول الحالي، والذي سيتخلله انعقاد المنتدى التكنولوجي للرياديين بمشاركة أكثر من 40 ريادياً سيعرضون مشاريعهم وأفكارهم المبدعة، هذا إلى جانب عقد لقاءات ثنائية تجمع ما بين أصحاب المشاريع والشركات الفلسطينية مع رجال أعمال وممثلي شركات إقليمية ودولية، بالإضافة إلى تنظيم رزمة من ورش العمل التي سيشارك خلالها ممثلو شركات التكنولوجيا العالمية ليعرضوا تجاربهم في تطوير التكنولوجيا وتسليط الضوء على آخر المستجدات والتوجهات العالمية في مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتقنيات الحديثة.   
 
وأكد الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية السيد عمار العكر أن التزام المجموعة في رعاية إكسبوتك عاماً بعد عام إنما يترجم التزامها الأساسي لدعم ورعاية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في فلسطين، والعمل بشراكة حقيقية وفاعلة مع كافة الأطراف والشركاء في هذا القطاع من القطاعين العام والخاص إلى جانب المؤسسات الأهلية والدولية المعنية وذات العلاقة. وقال العكر "نشارك هذا العام ونتقدم بالرعاية الرئيسية حاملين معنا رؤية ملتزمة نحو دعم تحفيز الريادة التكنولوجية في فلسطين، الأمر الذي حرصنا على رعايته عبر مختلف مشاريعنا وبرامجنا سواء من خلال مشاريع المجموعة من منطلق مسؤوليتها المجتمعية أو عبر برامج مؤسسة المجموعة للتنمية المجتمعية والتي تستهدف تعزيز التنمية التكنولوجية في التعليم وفي أوساط طلبة المدارس والجامعات على السواء لصنع جيل المستقبل المثقف معرفياً وتكنولوجيا والقادر على بناء دولته الفسطينية، هذا إلى جانب جائزة فلسطين الدولية للتميز والإبداع والتي تسعى إلى استخراج وإبراز الإبداعات الفلسطينية في شتى المجالات، بغية تحفيز الإبداع والريادية لدى الشباب ومختلف الشرائح في فلسطين".
 
وأضاف العكر "يشكّل لنا إكسبوتك هذا العام معنى آخر من معاني الإنجاز التكنولوجي رغماً عن الظروف السياسية والاقتصادية والميدانية، حيث نرى على الأرض مزيداً من انخراط الشباب والرياديين في هذا القطاع، ومزيداً من الشركات الوطنية والدولية في فلسطين، كذلك تطلق شركة الاتصالات الفلسطينية "بالتل" وقبيل هذه التظاهرة التكنولوجية الفلسطينية إنجازاً آخر نفخر به في مجموعة الاتصالات وتفخر به فلسطين، وهو إعلان الشراكة مع شركة بانتل التركية لربط فلسطين عبر الكابل البحري بأوروبا عن طريق الشركة التركية، إيذاناً بفتح باب شراكات عالمية والوصول إلى التجربة الدولية التكنولوجية بما يبشر بمزيد من التقدم التكنولوجي في فلسطين".
 
بدوره أثنى رئيس مجلس إدارة اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية السيد حسن القاسم  "بيتا" على التزام مجموعة الاتصالات السنوي لرعاية فعاليات إكسبوتك في كل عام، وقال "هذه الرعاية إنما تعبّر عن نموذج الشراكة الحقيقية التي تشملها هوية إكسبوتك، حيث يقوم على الشراكة ما بين كافة الأطراف في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في فلسطين، والتي من خلالها سنتمكن جميعنا كمؤسسات وأفراد في مختلف القطاعات من النهوض بالتكنولوجيا الفلسطينية وتوظيفها لتطوير مختلف مناحي ومجالات الحياة من التعليم والصحة، ومختلف قطاعات الاقتصاد والصناعة، وغيرها من المجالات". 
 
وأكّد القاسم "يهدف أسبوع إكسبوتك 2012 إلى تعزيز قطاع التكنولوجيا في فلسطين والاستفادة من الخبرات العالمية المشاركة، وتبادل الخبرات بين كافة المشاركين، ونشر الثقافة المعرفية وبناء شراكات جديدة". وأردف قائلاً "ينطلق أسبوع إكسبوتك هذا العام مسلّطاً الضوء على الريادة التكنولوجية الفلسطينية، حيث نسعى عبر فعاليات إكسبوتك إلى إبراز المشاريع الريادية والرياديين وتحفيزهم وتوفير الفرص لهم لاختبار التجارب الدولية، والاستفادة منها بما يُسهِم في تطوير تجربة الرياديين الفلسطينيين وصقلها وإطلاقها لخدمة أهداف التنمية في فلسطين ولتلبية احتياجات المجتمع الفلسطيني وتطور مختلف القطاعات".
 
من جهته أكد مدير إدارة العلاقات العامة في مجموعة الاتصالات السيد عماد اللحام  أن المجموعة تحرص على دعم مختلف الفعاليات التكنولوجية الفلسطينية وعلى رأسها أسبوع ومعرض إكسبوتك، كما تشارك شركاتها بفعاليات الأسبوع التكنولوجي، سواءً عبر المشاركة في لقاءات الرياديين أو في معرض إكسبوتك بهدف عرض أحدث تقنيات الاتصالات والتكنولوجيا في شركات بالتل وجوال وحضارة وريتش ، لاسيما وأن الشركات الأربعة  كان لها فخر التجربة الأولى في فلسطين، حيث تكفلت بتأسيس وتطوير البنى التحتية الرئيسية لشبكات الاتصالات الأرضية واللاسلكية والبيانات، وتوفير الخطوط الثلاث من خدمات الخط الثابت والخلوي والإنترنت، وهي لا تزال تواكب وتوظف أحدث التقنيات لتقدمها للجمهور الفلسطيني وللمؤسسات على السواء. ولفت اللحام إلى اهتمام المجموعة بدعم تحفيز الإبداع والتكنولوجيا سواءً من خلال دعمها للمؤسسات ولشرائح الطلبة وقطاعات التعليم وغيرها عبر مشاريع المسؤولية الاجتماعية، أو عبر برامج تنموية مستدامة تستهدف تمكين شرائح مختلفة تكنولوجياً بما يسهم في النهوض بالمجتمع الفلسطيني وتعزيز صموده وتطوره. 
 
وأوضح اللحام "رعايتنا هذه تأتي تأكيداً على التزام المجموعة التاريخي منذ تأسيسها تجاه النهوض بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في فلسطين، ولقد باشرت الاتصالات الفلسطينية منذ تأسيسها بتطوير وتعزيز البنية التحتية، وواصلت التزامها عبر توظيف أحدث التقنيات العالمية وتوفيرها لخدمة الأفراد والمؤسسات من مختلف القطاعات في فلسطين، 
 

التعليقات