بعد واشنطن.. 100 مليون يورو مساعدات اوروبية للفلسطينيين

  • الجمعة 2012-09-14 - الساعة 21:02

بروكسل - وكالات - يعتزم الاتحاد الاوربي مضاعفة مساعداته المقدمة الى السلطة الوطنية الفلسطينية.

 
وفي هذا الصدد قالت المفوضية الأوروبية اليوم الجمعة، إن الاتحاد الأوروبي سيضاعف مساعداته للتنمية الفلسطينية والسلطة الفلسطينية إلى مثليها لتبلغ 200 مليون يورو في عام 2012.
 
جاء ذلك في بيان صدر عن المفوضية اليوم، قالت فيه إن مساعدات التنمية ستتركز على المياه والصرف الصحي واللاجئين.
 
وأضاف أن المفوضية ستستخدم أيضا هذا العام رصيدا من المساعدات بقيمة 100 مليون يورو لم يتم إنفاقه في العام الماضي.
 
وقال ستيفان فيول مفوض الاتحاد الأوروبي لسياسة التوسع والجوار "يظهر القرار التزامنا بمساعدة الشعب الفلسطيني في المجالات الحيوية لحياته اليومية."
 
وتتضمن الأموال التي أعلنتها المفوضية اليوم سبعة ملايين يورو دعما للمنطقة "ج" التي تشكل 60 % من مساحة الضفة الغربية وتخضع للسيطرة الإسرائيلية. حيث أشار البيان الى ان هذه المناطق، تتضمن مواردا طبيعية وأراضي "حيوية لمستقبل النمو الاقتصادي للدولة الفلسطينية".
 
وأضاف "من شبه المستحيل حاليا على الفلسطينيين والمانحين الدوليين أن يحصلوا على تراخيص للبناء في المنطقة."
 
وفي وقت سابق اليوم، اكدت الخارجية الاميركية انها تعمل مع الكونغرس لتدفع واشنطن مساعدة بقيمة 200 مليون دولار كانت وعدت السلطة الفلسطينية بتقديمها لها بخاصة في ظل الأزمة المالية التي تمر بها السلطة.
 
ونقلت صحيفة الحياة اللندنية، عن المتحدثة باسم الخارجية الاميركية فيكتوريا نولاند، قولها، ردا على سؤال حول تقديم المساعدة المنتظرة منذ اشهر للفلسطينيين "نحن مقتنعون بان هذا المال يجب ان يذهب "الى الفلسطينيين" ونحن نعمل مع الكونغرس على هذا الامر".