هنية يستنكر الفيلم المسيء للرسول الكريم ويطالب أمريكا بالاعتذار للمسلمين

  • الخميس 2012-09-13 - الساعة 17:48

 

غزة-شاشة نيوز- استنكر رئيس الحكومة المقالة في غزة، إسماعيل هنية، مساء اليوم الخميس، الفيلم المسيء للرسول صلى الله عليه وسلم، مطالباً الإدارة الأمريكية بالاعتذار للأمة الإسلامية عن هذا العمل.
 
وقال هنية خلال استقباله لوفد من لجنة الإغاثة الإنسانية من نقابة الأطباء المصريين في مدينة غزة، "استنكر الفيلم المسيء للرسول صلى الله وعليه وسلم، والذي قام بتمثيله ممثل أمريكي ، مؤكداً على أن الهدف من الفيلم هو الإساءة لرسولنا الكريم والنيل من الإسلام.
 
وطالب هنية "الإدارة الأمريكية بالاعتذار للأمة الإسلامية عن هذا العمل وأن تدرك أن هذا الفعل يمكن أن يفجر ثورة في العالم العربي والإسلامي نصرة للرسول صلى الله وعليه وسلم".
واستقبل هنية وفد اللجنة الإغاثة الإنسانية، حيث رحب بهم وعبر عن تقديره لكل متضامن يأتي لفلسطين لنصرة أهلها ودعمهم حيث يحمل الوفد أدوية الى القطاع بقيمة 10 مليون جنيه مصري. 
 
وأكد أن هذه الوفود دليل على أن القضية الفلسطينية هي القضية المركزية للأمة، وأن الشعب الفلسطيني ليس وحده في مواجهة الاحتلال، مشددا على أن الشعب الفلسطيني متمسك بالثوابت وحقوقه ولن يتنازل عنها.
 
وقال:"جاء هذا الوفد في لحظة استثنائية ومهمة لما يعانيه القطاع الصحي في قطاع غزة من نقص شديد في الأدوية الصحية وشح الإمكانيات وذلك بسبب الحصار المفروض على القطاع"، مشيراً إلى أن القطاع الصحي واجه تحديات كبيرة في ظل الحصار والعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة في حرب الفرقان وأنه مر في مرحلة غاية الصعوبة، معرباً عن تفاؤله بعد نجاح الثورة المصرية.
 
وأضاف هنية:"مصر تشارك أهل غزة بدمها وموقعها وقيادتها وشعبها لينالوا الحرية والاستقلال، وهذه الزيارة تحمل معاني عظيمة لتؤكد على موقف مصر الثابت في نصرة واحتضان القضية الفلسطينية".
 
بدوره،  عبر رئيس الوفد، خالد عبد العزيز، عن سعادته وسعادة وفده بالدخول إلى غزة، مؤكداً أن القضية الفلسطينية حاضرة في قلب الشعب المصري وأن هذا الوفد لن يكون الأخير إلى غزة.
 
وأشار إلى أنه سيتم الاتصال على العديد من المنظمات الإنسانية والإغاثية للعمل على كسر حصار غزة، موضحاً أن الوفد قام بزيارة ميدانية إلى مخازن وزارة الصحة المقالة، التي تعاني من نقص حاد في الأدوية اللازمة والضرورية.
 
في ختام اللقاء كرم هنية أعضاء القافلة، مشدداً على أن غزة مفتوحة للجميع دوماً.