بلدية نابلس تستكمل الدراسات الخاصة بإنشاء محطة التنقية الشرقية

  • الخميس 2012-09-13 - الساعة 15:15

 

نابلس- شاشة نيوز-  استكملت بلدية على مدار يومين من النقاش والمتابعة والاطلاع عن كثب على الدراسات والتقارير والأبحاث الخاصة بإنشاء محطة التنقية الشرقية، ذلك خلال اجتماع  رئيس بلدية نابلس المهندس عدلي رفعت يعيش ونائبه الدكتور حافظ شاهين، مع وفد رفيع المستوى من بنك التنمية الألماني KFW. 
 
حيث اطلع الوفد على تفاصيل مسودة تقرير الجدوى الاقتصادية للمشروع، ومناقشة عدد من الملاحظات مع الاستشاري (ائتلاف شركة GITEC الألمانية مع شركة CEC- فلسطين) المسؤول عن إعداد الدراسات الخاصة بإنشاء المحطة، وذلك تمهيدا لطلب التمويل من الجانب الألماني.
 
 وذكر المهندس يعيش أن البلدية تولي اهتماما كبيرا بقطاع المياه والصرف الصحي؛ وذلك ضمن خطتها الإستراتيجية لتحسين الواقع البيئي، وحماية مصادر المياه الجوفية،  وتحقيق نقلة نوعية في الواقع الزراعي من خلال توفير مياه مستصلحة، بما يوفر كميات من المياه العذبة ويضمن جودة المياه وتأمينها للأجيال القادمة، وان بلدية نابلس على استعداد للسعي لبذل الجهود اللازمة لذلك.
 
 وأشار المهندس سليمان أبو غوش المخطط الاستراتيجي في دائرة المياه والصرف الصحي، إلى أن استعداد بلدية نابلس لتقديم كافة التسهيلات والاستعدادات المطلوبة، وتذليل كافة العقبات لضمان إنجاح هذا المشروع البيئي المهم، للمنطقة الشرقية والقرى المستفيدة وهي بيت فوريك، سالم، بيت دجن ، عزموط، دير الحطب، كفر قليل، روجيب، إضافة إلى مناطق أخرى يمكن أن يخدمها المشروع حاليا أو لاحقا.
 
 وزار الوفد خلال جولة تفقدية بمشاركة رئيس البلدية المهندس محطة التنقية الغربية؛  بهدف الاطلاع على المراحل التي وصل لها المشروع ومتابعة عملية تركيب المعدات الكهروميكانيكية الألمانية التي تم توريدها مؤخرا، والتي سيستمر العمل على تركيبها ثلاثة شهور، علما انه من المتوقع البدء بالتشغيل التجريبي للمحطة في شهر حزيران 2013.
 
واطلع الوفد على تفاصيل تنفيذ المرحلة الثالثة المقبلة من مشروع خفض الفاقد، علما أن البلدية أنجزت المرحلة الثانية على مدار الثلاث سنوات الماضية، ما أدى إلى تقليل نسبة الفاقد وإنشاء عدد من الخزانات والآبار ومحطات الضخ، وتهدف المرحلة المقبلة من المشروع إلى تطوير مناطق الضغط وفصلها تماما والعمل على توفير برنامج مراقبة عن بعد (نظام سكادا).