أبو ردينة: لا يمكن السماح بتكرار تصريحات ليبرمان بعد اليوم

  • الخميس 2012-09-13 - الساعة 13:44

رام الله- شاشة نيوز- قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة: إن التصريحات المتكررة لوزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان لا يمكن القبول أو السماح بها بعد اليوم.

 

 
وأضاف أبو ردينة، أن المطلوب من رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو أن يحدد موقفه من هذه التصريحات، وليس مقبولا من الحكومة الإسرائيلية أن تقول إن ليبرمان لا يمثلها.
 
وشدد الناطق باسم الرئاسة على أن هذه التصريحات تدلل على شخصية إنسان مهزوم يرفض العالم استقباله أو التعامل معه، مؤكدا أن الشعب الفلسطيني هو الذي يختار قيادته وليس ليبرمان وأصدقاءه.
 
وكان وزير الخارجية الاسرائيلية افيغدور لبيرمان جدد هجومه على الرئيس محمود  عباس ، وقال للصحفيين ظهر اليوم:" ابو مازن غير قادر على الادارة لقد انقضى وقتهم وليس بالامكان  انقاذ سلطته المتعفنة انه فقد ثقة الفلسطينين ولسنا مهتمين بمعرفة من الشخص الذي سيأتي بعده .. سندير مفاوضات مع من يرغب بذلك " .

وجاءت تصريحات لبيرمان خلال احتفال اقيم في مبنى وزارة الخارجية الاسرائيلية في القدس بمناسبة رأس السنة العبرية.

 

وقال لبيرمان أن الضرورة ومصلحة اسرائيل تقضي بأن نعيد تقييم االعلاقات بين اسرائيل والسلطة الفلسطينية مضيفا:" حتى في حال انسحابنا الى حدود عام 1967وفي حال انسحبنا من المستوطنات سيظل الارهاب يتصاعد".

 

وزعم لبيرمان ان السلطة الوطنية الفلسطينة  تدفع رواتب تصل الى اثني عشر الف شكيل لكل اسير.