بوتين: مستعدون للعمل مع رومني وصراحته نقطة جيدة!

  • الأربعاء 2012-09-12 - الساعة 07:43

 

موسكو- وكالات- أبدى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الثلاثاء استعداده للعمل مع المرشح الجمهوري ميت رومني في حال انتخابه رئيسا للولايات المتحدة، مضيفا بلهجة لا تخلو من السخرية انه يقدر صراحة رومني الذي كان وصف روسيا بانها "العدو الجيوسياسي الرقم واحد" للولايات المتحدة.
 
ونقلت  وكالة ايتار تاس الرسمية عن الرئيس الروسي قوله:  "انها نقطة سيئة ان يعتبرنا رومني عدوا، لكنها نقطة جيدة ان يقول هذا الامر بصراحة، هذا الامر يظهر انه انسان مستقيم وصريح".
 
واضاف "رغم ان رومني يعتبر روسيا العدو الرقم واحد، بالتاكيد اذا انتخب رئيسا فاننا جميعا وانا شخصيا، سنعمل معه كرئيس منتخب".
 
وكان الرئيس الروسي اكد الاسبوع الفائت انه يستطيع العمل مع اي رئيس اميركي ينتخب في تشرين الثاني، لكنه لاحظ ان نوعية العلاقات تظل رهنا بخيار الناخبين الاميركيين.
 
وتابع بوتين الثلاثاء ان تصريحات رومني جاءت لتعزز موقف روسيا حيال مسالة درع الحلف الاطلسي المضادة للصواريخ في اوروبا.
 
وقال "اشعر بالامتنان لكونه اعلن موقفه بهذا الوضوح، لانه اكد مرة جديدة ان مقاربتنا في ما يتصل بالدفاع المضاد للصواريخ كانت صحيحة". 
 
واضاف بوتين "اعتقد انه لم يقنعنا نحن فقط بل ايضا المجتمع الدولي وشركاءنا الاوروبيين".
 
وتنظر موسكو الى الدرع المضادة للصواريخ كتهديد لامنها رغم نفي الاطلسي لهذا الامر.
 
واعلن رومني نيته اظهار "ليونة" اقل حيال موسكو في حال انتخابه، متهما الرئيس الديموقراطي باراك اوباما بانه كان متساهلا في شكل كبير مع الكرملين.