عشرات القتلى في سوريا و"دمشق" مسرح "التفجيرات"

  • الجمعة 2012-09-07 - الساعة 17:49

 


دمشق – وكالات – شهدت العاصمة السورية دمشق اليوم الجمعة، ثلاثة انفجارات هزت مناطق متفرقة فيها.

جاء ذلك في وقت بلغت فيه حصيلة قتلى الجمعة، بنيران الجيش والأمن السوريين، 106 قتلى في مناطق سورية عدة، بحسب لجان التنسيق المحلية.

وتزامنت هذه التطورات مع دعوات من جهات عدة لمظاهرات تحت شعار "حمص تناديكم"، في اشارة تضامنية مع مدينة حمص، التي تحاصرها قوات النظام منذ أشهر.

وبحسب المركز الإعلامي السوري فقد هز انفجار ضخم، طريق المطار القديم في دمشق، في حين سبقه انفجار أمام مسجد في حي ركن الدين بدمشق نجم عن دراجة نارية ملغومة، ما أدى إلى مقتل خمسة من رجال الأمن وإصابة آخرين، وفق التلفزيون السوري.

الى ذلك وقع انفجار ثالث قرب مقر وزارة الإعلام في دمشق، نجم عن سيارة مفخخة .

وبحسب العربية نت فقد شهدت مدينتا دمشق وحلب معارك عنيفة الخميس بين القوات النظامية والمسلحين المعارضين الذين هاجموا حواجز للجيش في محافظة حمص وسط سوريا.

وأفادت الهيئة العامة للثورة بتجدد القصف المدفعي على حي التضامن الدمشقي منذ الصباح، مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى.

وفي حي القزاز بدمشق أفادت الهيئة بحدوث اشتباكات عنيفة بين قوات الأسد وعناصر من الجيش الحر بعد قصف الحي بقذائف الهاون.

وفي ريف دمشق لا تزال مدينة الزبداني تتعرض لقصف عنيف بالصواريخ والهاون سقط على إثره قتلى وجرحى من المدنيين، بينما سقط عدد من القتلى وعشرات الجرحى بقصف قوات النظام المتواصل على بلدة الرستن في حمص.

فيما أفادت شبكة شام الإخبارية بشن قوات النظام هجوماً عنيفاً على بلدة البوكمال في دير الزور سقط بسببه قتلى وجرحى، وذلك بالتزامن مع القصف العنيف بالصواريخ الذي تتعرض له بلدة كرناز بريف حماة.