الوادية يدعم الثورة الشعبية بغزة والضفة لتحقيق المطالب وإنهاء الانقسام

  • الجمعة 2012-09-07 - الساعة 16:06

 

غزة - شاشة نيوز - أكد ياسر الوادية، رئيس تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة، اليوم الجمعة، دعم التجمع للثورة الشعبية في محافظات الوطن لتحقيق المطالب الجماهيرية العادلة المتمثلة بتوفير العدالة الاجتماعية والمستلزمات الحياتية وتحقيق الوحدة الوطنية، لإزالة الصدأ الذي يخلفه الانقسام ويضر يومياً بالقضية الفلسطينية.

وقال الوادية في بيان وصل "شاشة نيوز" نسخة عنه:إن الثورة الشعبية تمثل رسالة تحذير مهمة لحكومتي الانقسام لتصويب أوضاعهما والعمل فوراً على تطبيق اتفاق المصالحة، مؤكداً أن أطراف الانقسام أدخلا شعبنا في تجاذباتهما الفردية السياسية ليؤثروا سلباً على القطاعات الخدماتية والصحية والتعليمية في الوطن بمناكفات أسعدت حكومة الاحتلال الإسرائيلي، وسهلت من مخططاته لتقسيم الوطن وتهميش مطالبنا العادلة.

وأشار إلى أن استمرار الانقسام يحرق عقول شبابنا ويمزق خيوط أحلامهم ويغلفهم بجدار الإحباط، الذي يشرف عليه قادة الانقسام في الوطن، مبيناً أن قطع الرواتب والأرزاق وغلاء المعيشة وانتشار البطالة وحوادث الانتحار المرفوضة والاعتقال السياسي تمثل أجنة مشوهة خلفها تزاوج الانقسام مع المصالح الفردية الخاصة لتضيع نضالات أسرانا وتضحيات شهداءنا وصمود عائلاتنا.

وشدد الوادية على ضرورة توحيد كل الجهود الشعبية وتوجيهها بالطرق السلمية للضغط على الأطراف، التي تعطل المصالحة وتنشر الفساد والجوع في الأرض، داعيا كل القوى والفصائل الوطنية والإسلامية للنظر نحو متطلبات الشعب الفلسطيني بنيل حياة كريمة تسودها العدالة والوحدة والروابط المجتمعية المتينة.

وقال:"نحن طالبنا من قبل بضرورة التحرك الشعبي والجماهيري لإنهاء الانقسام ودعمنا ثورة الخامس عشر من آذار لتحقيق الوحدة ولازلنا عند موقفنا في التجمع بضرورة الوقوف خلف كل مطالب أبناء المحافظات الفلسطينية العادلة"، مطالباً أطراف الانقسام بالنزول لمطالب الشعب ومحذرا من التعامل العنيف مع مطالبهم العادلة.