نتنياهو: قمة عدم الإنحياز وصمة عار على جبين الانسانية

  • الأربعاء 2012-08-29 - الساعة 22:03

القدس المحتلة- شاشة نيوز- هاجم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مؤتمر دول عدم الانحياز في طهران، ومشاركة الامين العام للأمم المتحدة ولقاءه احمدي نجاد.

 

ووصف نتنياهو مشاركة 120 دولة في قمة عدم الانحياز في طهران بأنه "وصمة عار على جبين الانسانية"، وجاء ذلك خلال لقاءه مع رئيس وزراء مقاطعة ساكسونيا الالمانية "ديفيد مكاليستر"، واضاف "المؤتمر الذي يعقد في طهران يدل على ان 'المجتمع الدولي لم يتعلم شيئا من المحرقة".

 

وأشار نتنياهو إلى أن العالم تعهد بعد افتتاحية جلسة الأمم المتحدة بعد الحرب العالمية الثانية لمنع اي محرقة اخرى، وتأسست التحالفات ضد الابادة الجماعية، ولكن اليوم اكثر من 120 دولة في طهران التي ينكر نظامها المحرقة ويدعو الى تدمير الدولة اليهودية.

 

وهاجم إيران وقال: إنها تتعامل بوحشية مع مواطنيها، وتتعاون مع الاسد في مذابحه ضد الابرياء في سوريا، فضلا انها تدعو إلى الموت لأمريكا وإسرائيل، وأنا سعيد لأن المانيا ترفض المشاركة في المؤتمر وتدينه.

 

ووصل الرئيس محمود عباس، مساء الأربعاء، إلى العاصمة الإيرانية طهران، للمشاركة في القمة الـ16 لدول حركة عدم الانحياز التي ستعقد يومي غد وبعد غد.

 

ويضم الوفد الرئاسي: عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات، ووزير الخارجية رياض المالكي، والناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، والمستشار السياسي للرئيس مجدي الخالدي، ورئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج، وسفير فلسطين لدى إيران صلاح الزواوي.

 

وتعتبر هذه اول زيارة للرئيس إلى إيران بعد وفاة الراحل ياسر عرفات، وكان في استقبال الرئيس عباس مرتضى بختياري وزير العدل الإيراني.

 

وتفتتح الجلسة غدا الخميس بمشاركة أكثر من 100 دولة، ويفتتح الجلسة  'آية الله سيد علي خامنئي'. حسب المصادر الإيرانية.