أفغانستان: ضحايا خلال تفجير انتحاري ومقتل 17 مدنيا بقطع الرؤس

  • الإثنين 2012-08-27 - الساعة 11:18

 

كابول- وكالات- سقط عدد من الضحايا لم يحدد بعد في صفوف المدنيين وقوات الأمن الأفغانية خلال  تفجير انتحاري  في إقليم أورزوغان بجنوب أفغانستان، فيما أعلن مسؤولون أن 17 مدنياً  بينهم امرأتان قتلوا بقطع الرؤوس في قرية بجنوب افغانستان ينشط فيها عدد كبير من مسلحي طالبان.
 
وأفادت صحيفة "خاما" الأفغانية ان انتحارياً فجر نفسه في مربع أمني بمدينة تاركوت بأورزوغان و سمع دوي انفجار قوي.
 
وأكد حاكم الإقليم أمير أخوندزاي ما حصل مشيراً إلى ان التفجير أدى إلى مقتل الانتحاري، فيما تحدثت تقارير عن سقوط العديد من الضحايا في صفوف المدنيين والقوات الأمنية الأفغانية.
 
وأشار إلى ان التفجير استهدف عناصر أمن أفغان كانوا يعبرون ساعة وقوعه. وقال مسؤول أمني ان التفجير وقع عندما كان الانتحاري يتسلم سترته الناسفة من شخص آخر أصيب ويجري التحقيق معه الآن.
 
على صعيد آخر، أعلن مسؤولون أن 17 مدنياً  بينهم امرأتان قتلوا بقطع الرؤوس في قرية بجنوب افغانستان ينشط فيها عدد كبير من مسلحي طالبان.
 
وقال داود أحمدي المتحدث باسم ادارة ولاية هلمند "الليلة الماضية قام مجهولون بقطع رؤوس 17 قروياً محلياً، امرأتان و15 رجلاً، في اقليم كاجاكي".