السلطات التونسية توقف مدير تلفزيون لانتقاده الحكومة

  • الأحد 2012-08-26 - الساعة 07:55

 

تونس- وكالات- أصدرت السلطات التونسية مذكرة توقيف بحق مدير تلفزيون خاص اشتهر ببث برنامج سياسي ساخر ينتقد رموز حركة النهضة الاسلامية التي تقود الائتلاف الحكام في البلاد بعد يوم من انتقاد الرئيس التونسي منصف المرزوقي للحركة واتهامها بالسعي "للسيطرة على مفاصل الدولة" ومحاولاتها قمع الحريات.
 
وقالت المحامية سنية الدهماني إن القضاء أصدر ليل الجمعة السبت بطاقة ايداع بالسجن بحق موكلها سامي الفهري مدير تلفزيون "التونسية" الخاص "من دون استدعاء المتهم أو محاميه ما يمثل خرقاً للقانون" التونسي.
 
وقال الفهري ان برنامج "اللوجيك السياسي" الذي تبثه قناته أثار "جنونهم" (حركة النهضة) وأن لطفي زيتون المستشار السياسي لحمادي الجبالي رئيس الحكومة وأمين عام حركة النهضة، اتصل به شخصيا وطلب وقف البرنامج، مضيفا أنه اضطر تحت وطأة "الضغوط (الحكومية) الشديدة"، إلى إيقاف بث البرنامج قبل اربعة ايام من عيد الفطر.
 
وتابع ان زيتون عاود الاتصال به بعد تسرب أخبار حول تعرض القناة لضغوط حكومية وطلب منه التصريح لوسائل إعلام بأن تلفزيون التونسية لم يتعرض لأي ضغوط وأنه أوقف بث البرنامج من تلقاء نفسه.
 
ويتضمن برنامج "اللوجيك السياسي" فقرة "القلابس" وهي دمى متحركة ترقص وتغني وتجسم شخصيات حكومية وسياسية تونسية شهيرة مثل راشد الغنوشي رئيس حركة النهضة وحمادي الجبالي أمين عام الحركة ورئيس الحكومة، ومنصف المرزوقي رئيس الجمهورية. وحظي البرنامج الذي انطلق بثه بداية شهر رمضان بشعبية كبيرة في تونس مثلما أظهرت ذلك مكاتب استطلاعات خاصة.
 
وكان الرئيس التونسي شن الجمعة هجوماً لاذعاً على حركة النهضة واتهمها بالسعي "للسيطرة على مفاصل الدولة".
 
واثارت تصريحات المرزوقي استياء قادة في النهضةحضروا افتتاح مؤتمر حزبه بينهم رئيس الحركة راشد الغنوشي ورئيس مجلس شورى الحركة عبدالفتاح مورو. وغادر عدد من قادة الحركة والوزراء الاعضاء فيها القاعة احتجاجاً على الخطاب.
 
وقال الغنوشي: "نحن نخالف (المنصف المرزوقي) في كثير من الآراء ونعتبر أنها لا تعبر عن (رأي حزب) المؤتمر".

التعليقات