الفتياني: السلطة ستحمي الاستثمارات الفلسطينية في مجال الزراعة

  • السبت 2012-08-25 - الساعة 18:49

 

اريحا - شاشة نيوز - أكد ماجد الفتياني محافظ أريحا والأغوار، على أن السلطة الوطنية الفلسطينية لن تدخر جهدا وستتخذ الإجراءات والمناسبة والتي تساهم في حماية الأرضي الزراعية في منطقة حجلة والزور والتي أخطرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي ، أصحاب المزارع فيها بضرورة مغادرتها خلال مدة أقصاها 45 يوما تمهيدا لمصادرتها.
 
جاء ذلك خلال لقاء المحافظ الفتياني بأصحاب مزارع النخيل في المنطقة المستهدفة من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي  في مقر المحافظة مساء اليوم السبت،  بحضور احمد الفارس مدير الزراعة في المحافظة، والشيخ نوح الزغاري  مدير الاوقاف في المحافظة، وزهير المناصرة رئيس جمعية مزارعي النخيل.
 
وقال المحافظ الفتياني  ان الهدف من وراء هذا الإجراء "توجيه ضربة  للاستثمارات الفلسطينية في المجال الزراعي مشيرا إلى أن زراعة النخيل والاستثمار فيه من أهم الزراعات  ومجالات الاستثمار الناجحة في هذه المحافظة بالإضافة الى ان مستوى جودة المنتج الفلسطيني من التمر يفوق جودة المنتج الإسرائيلي  مما يشكل تهديدا للمنتج الإسرائيلي في ظل توجه العديد من دول العالم الى تمييز منتجات المستوطنات".
 
وأضاف المحافظ الفتياني ان هذا الإجراءات الإسرائيلية تثبت صدق الرواية الفلسطيني للعالم اجمع بان الاحتلال الإسرائيلي يستهدف كل ما هو فلسطيني  بما في ذلك الاستثمارات الفلسطينية في المجال الزراعي والتي تساهم في دفع عجلة التنمية والبناء في فلسطين وتساعد في تحريك الاقتصاد الفلسطيني المتعثر بسب ممارسات سلطات الاحتلال والمعاير الظالمة التي يستخدمها الاحتلال كأداة لإفشال جهود السلطة الوطنية الفلسطينية لبناء اقتصاد قادر على الاستدامة.
 
وأوضح الفتياني إلى أن التقديرات الأولية تشير إلى قيمة الاستثمارات الزراعية في المنطقة المستهدفة  تزيد عن 50 مليون دولار وأراضي حجلة والزور تعود ملكيتها للأوقاف الفلسطينية وهي مؤجرة لعدد من المستثمرين في مجال زراعة النخيل.