الإحتلال يعتقل 8 متضامنين بينهم أجانب ويصيب آخرين بالنبي صالح

  • الجمعة 2012-08-24 - الساعة 18:04

 

رام الله- شاشة نيوز- اعتقلت قوات الإحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، ثلاث ناشطات فلسطينيات، وخمسة متضامنين أجانب، واعتدت بالضرب على طفلتين خلال قمعها لمسيرة النبي صالح الأسبوعية.
 
وقال المكتب الإعلامي للمقاومة الشعبية في النبي صالح، في بيان له: إن قوات الإحتلال اعتقلت الناشطات ناريمان التميمي، وبيسان رمضان، وعبير قبطي بعد الاعتداء عليهن بالضرب، عقب محاولة المتظاهرين الوصول إلى أراضي القرية المصادرة، وإلى نبع ماء القرية المعروف بـ "عين القوس"، الذي يستولي عليها المستوطنون.
 
وأضاف البيان أن جنود الاحتلال اعتدوا بالضرب على الطفلتين مرح وعهد التميمي (13 عاما) بعد أن استطعن الوصول إلى نبع ماء القرية "عين قوس".
 
وهاجمت قوات الإحتلال مسيرة القرية التي انطلقت بعنوان "جمعة نُصرة النبي صالح" بقنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المعدني المغلف بالمطاط والقنابل الصوتية والمياه العادمة، ما أدى لإصابة العشرات بالاختناق، إلى جانب إصابة المواطنة هالة التميمي بعد استهداف منزلها بقنبلة صوت، والمواطن عزمي التميمي بقنبلة صوت في يده، بعد اقتحام منزله والاعتداء عليه.
 
وكانت قوات الإحتلال أغلقت مدخل القرية منذ الصباح، وفرضت طوقاً مشدداً عليها، ونشرت العشرات من الجنود في محيطها لمنع النشطاء والمتضامنين والطواقم الصحافية والطبية من الدخول إليها، وأعلنتها منطقة عسكرية مغلقة، كما اقتحمت عدداً من منازل المواطنين، وفتشتها وعبثت بمحتوياتها، بحثاً عن الشبان الذين يشاركون بالفعاليات الأسبوعية لاعتقالهم.