إصابة متضامنة فرنسية وعشرات المواطنين بالاختناق بمسيرة كفر قدوم

  • الجمعة 2012-08-24 - الساعة 17:15

 

قلقيلية-شتشة نيوز- أصيبت متضامنة فرنسية وعشرات المواطنين بحالات اختناق، اليوم الجمعة، جراء قمع جيش الاحتلال لمسيرة كفر قدوم الأسبوعية المناهضة للاستيطان والمطالبة بفتح الشارع الرئيس المغلق منذ سنوات.
 
وانطلقت المسيرة بمشاركة المئات من سكان القرية والمتضامنين الأجانب، إضافة إلى نشطاء سلام إسرائيليين، باتجاه الأراضي المهددة بالمصادرة والقريبة من البوابة التي تغلق الشارع الرئيس، وحمل المشاركون فيها الأعلام الفلسطينية، ورددوا الشعارات الوطنية المنددة بسياسة التوسع الاستيطاني، مؤكدين استمرارهم بالمقاومة الشعبية، التي انطلقت منذ حوالي عام، حتى رحيل الاحتلال عن كافة الأرض الفلسطينية.
 
وأفاد المنسق الإعلامي لمسيرات كفر قدوم مراد اشتيوي بأن جنود الاحتلال أمطروا المشاركين في المسيرة بقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى لإصابة متضامنة فرنسية وعشرات المواطنين بحالات اختناق، عولجتهم ميدانيا  طواقم الهلال الأحمر الفلسطيني التي تواجدت بالمكان.
 
وأكد اشتيوي أن هذه المسيرة تشكل ردا على قمع قوات الاحتلال للمسيرة الأسبوع الماضي، التي تخللها الاعتداء على مجموعة من الصحافيين الفلسطينيين في إطار سعي الاحتلال لمنع تغطية أحداث مسيرة كفر قدوم الأسبوعية.