محافظ اريحا: الإجراءات الإسرائيلية تضرب الاقتصاد وتهدد السلام

  • الجمعة 2012-08-24 - الساعة 11:51

 

 اريحا - شاشة نيوز - أكد محافظ أريحا والاغوار المهندس ماجد الفتياني أن "الإجراءات الإسرائيلية التي تمارسها سلطات الاحتلال الإسرائيلي في الأغوار تقوّض الوجود الفلسطيني، وتضرب اقتصادنا وتهدد السلام المنشود".
 
 
وأدان الفتياني قيام الجانب الإسرائيلي بإخطار المزارعين في منطقة دير حجلة والزور، لإخلاء ثلاثة آلاف من الأراضي التي تزرع بالنخيل، معتبراً أن هذه الخطوة بمثابة ضرب للاقتصاد الفلسطيني، وتعطيل لجهود السلطة الساعية لجذب الاستثمار وتشجيعه في هذه المنطقه.
 
 
جاء ذلك خلال جولة تفقدية للاراضي المهددة، بمرافقة مدير أوقاف أريحا الشيخ نوح الزغاري ومدير زراعة أريحا المهندس أحمد الفارس، حيث أشار الفتياني إلى أن الهدف من الإجراءات الإسرائيلية هو تضييق الخناق على الفلسطينيين في منطقة الاغوار التي تشكل عمقاً استراتيجياً للدولة الفلسطينية على مختلف المستويات.
 
 
وأضاف أن الاحتلال يواصل استهدافه لهذه المنطقة في مختلف المجالات لتفريغها من الفلسطينيين وخلق واقع جديد لإطالة عمره ولشل عملية التنمية والتواصل الفلسطيني على هذه الأرض.
 
وأكد أن الأغوار أرض فلسطينية وغير خاضعة للتفاوض، قائلاً: "لن نقبل بالوجود الإسرائيلي في هذه المنطقة تحت أية حجة كانت، ونرفض المبررات الأمنية التي تتذرع بها سلطات الاحتلال الإسرائيلي".
 
من جهتهم، ناشد المزارعون المتضررون الجهات المختصة والمسؤولة الوقوف إلى جانبهم في هذه المحنة التي وصفوها بالمعركة التي تطال استثماراتهم.