تراجع شعبية بوتين إلى 52%

  • الجمعة 2012-08-17 - الساعة 12:58

 

موسكو-وكالات- تراجعت شعبية الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الى 52%، بعدما ازداد عدد المواطنين الذين يشكّون بقدرته على تغيير الوضع القائم في البلاد، وفقا لاستطلاع.
 
وذكرت وسائل إعلام روسية أن الإستطلاع الذي أجراه مركز ليفادا الروسي في شهر آب الجاري، أظهر تراجعاً في نسبة الروس الذين أعلنوا عن دعمهم لسياسات بوتين لتصل إلى 52%، بعد أن كانت 57% في الاستطلاع السابق الذي أجري في شهر أيار من العام الحالي.
 
وشمل الاستطلاع على مدى 3 ايام 1600 شخصاً في 43 منطقة روسية.
 
وبيّن أن نسبة الروس المحبطين بسبب أعمال بوتين لم تتغير منذ الإستطلاع الأخير، وبلغت 24%.
 
وتراجعت نسبة الذين يحملون موقفاً إيجابياً من بوتين الى 48%، بعد أن كانت 60% في الاستطلاع السابق.
 
وارتفعت نسبة الروس الذين ينتقدون أعمال بوتين من21% لتصل إلى 25%، فيما تراجعت نسبة الذين يثقون به من 63% إلى 57%.
 
يشار إلى أن تظاهرات انطلقت في روسيا مطالبة باستقالة بوتين، غداة انتخابه رئيساً لحزب روسيا الموحدة الحاكم، سلفاً لخلفه دميتري ميدفيديف الذي عاد إلى الكرملين.