'فوكس نيوز': الفشل في حل مشكلة أغذية الأطفال جعل الولايات المتحدة أضحوكة للعالم

  • الجمعة 2022-05-27 - الساعة 12:09

شاشة نيوز - قالت وسائل إعلام أمريكية إن المسؤولين بواشنطن أظهروا عدم كفاءة صارخة في حل أزمة نقص حليب الأطفال، مؤكدة "لقد تجاهلوا القضية لفترة طويلة ولم يتخذوا خطوات ملموسة لمعالجة هذه الأزمة".

وبحسب تقرير قناة "فوكس نيوز"، "لفتت أحد المصادر إلى وجود مشاكل ومخالفات في مصنع حليب الأطفال منذ عدة أشهر، في 21 أكتوبر 2021.. ومع ذلك وبعد البلاغات عن المخالفات، مر شهر قبل أن تقوم إدارة الغذاء والدواء (FDA) باستجواب المبلغين عن المخالفات. واستغرق فحص المصنع شهرا آخر، وأسبوعين آخرين لإغلاقه وفحص منتجاته. انقضت أكثر من ثلاثة أشهر بين التنبيه والمخالفات والإجراءات (وبالتالي تفاقمت الأزمة ونقص الحليب)". ولفتت القناة إلى أن النقص في أغذية الأطفال (حليب الأطفال) هو قصة عدم كفاءة الحكومة.

"وفي ظل المخالفات في مصنع الحليب والتحذير بوجود مخالفات وتفاقم النقص في المادة.. ظن الناس أنه ربما لدى الحكومة خطة لملء الرفوف الفارغة بهذه المادة. لكن لا لا شيء من ذلك"، بحسب القناة.

ولفتت القناة إلى "أن الرسوم العالية أدت إلى توقف الواردات من أوروبا. وقد يفترض المرء أنه في هذه المرحلة بسبب أهمية المادة (حليب الأطفال)، سيتولى وزير الصحة والخدمات الإنسانية الأمريكي، خافيير بيسيرا، المسؤول عن إدارة الغذاء والدواء، معالجة المشكلة بشكل حاسم، وتغيير القواعد والمطالبة بتخفيض التعريفة الجمركية. لكنه لم يفعل شيئا لأشهر، وعليك أن تتساءل لماذا يدير رجل ليس لديه خبرة في الرعاية الصحية أكبر قسم طبي في الدولة؟".

وتساءل مذيع القناة في تقريره: "يُطرح سؤال آخر هنا: متى علم الرئيس بايدن بالعجز المتزايد؟ لابد أن المساعدين أخبروه بذلك. هل يجري تضليله أم ماذا؟".

وتابع التقرير التلفزيوني: "أخيرا، وصلت شحنة من أغذية الأطفال من أوروبا الأسبوع الماضي، والبيت الأبيض يعلن القصة بجنون، ويعلن انتصارها. ولكن ماذا؟ فالمادة لا تزال في نقص والرفوف لا تزال فارغة. هذا عجز صارخ والعالم يسخر منا".