تعرّف على سر تحويل الوجبات السريعة إلى مأكولات لذيذة ومفيدة

  • الثلاثاء 2022-05-10 - الساعة 08:50

يبدو أن الوجبات السريعة ليست دائما ضارة أو غير مفيدة للجسم، وهذا ما كشفته مارغريتا أرزومانيان أخصائية التغذية والجهاز الهضمي، متحدثة عن أفضل المنتجات لهذا الغرض وأكثرها فائدة.

وأوضحت الخبيرة في مقابلة مع راديو "سبوتنيك"، أنه عند اختيار الطعام لوجبة خفيفة، من المهم الانتباه إلى تكوينه، مشيرة إلى ان الخيار الصحي المثالي لوجبة خفيفة سريعة هو تناول شيء يحتوي على المكسرات أو دقيق الحبوب الكاملة أو الخضار أو الفواكه أو التوت أو البقوليات.

 

وقالت أرزومانيان "إن أسرع وأفضل وجبة خفيفة هي تناول الخبز الجيد مع دقيق الحبوب الكاملة واللبن الرائب وإضافة المكسرات والتوت". وأشارت إلى إن المزيج الصحيح من المكونات سيحول حتى الساندويتش، الذي يصنف عادة على أنه من الوجبات الخفيفة غير الصحية، إلى وجبة صحية.

 

وأوضحت: "يمكن أن يكون الساندويتش وجبة خفيفة جيدة إذا تناولنا لحما مطبوخا في المنزل أو دجاجا أو سمكا أو خبزا مع إضافة حبوب كاملة ودقيق ذو محتوى نخالة مرتفع ويحوي كمية متبقية من الألياف". ونصحت أرزومانيان بوضع شريحة من الخيار أو الطماطم أو الخس في أعلى الساندويتش.

 

وأشارت خبير التغذية إلى أن العديد من المنتجات التي كانت تعتبر في السابق ضارة، يتم تصنيعها الآن باستخدام تقنيات أخرى. لذلك، وفقا لها، فإن النقانق الحديثة تستحق أن تكون جزءا من نظام غذائي صحي.

 

وأضافت أرزومانيان: "ظهرت نقانق جيدة وعالية الجودة معروضة للبيع، والتي تحتوي على سبيل المثال، على لحم الديك الرومي ولحم البقر والحليب والتوابل، ولا تحتوي على أي شيء إضافي. هذه النقانق لها مدة صلاحية قصيرة، وهي وجبة خفيفة صحية جيدة".

 

وحذرت الخبيرة من أنه "إذا كان أمامك منتج يحتوي على مواد حافظة ومحليات صناعية ومحسنات نكهة، فمن الأفضل التوقف عن استخدامه". كما نصحت بمحاولة "استبعاد منتجات المعالجة العميقة من النظام الغذائي الخاص بنا، وكذلك مواد الإنتاج الصناعي، التي تحتوي على معززات النكهة، والغلوتامات، ونتريت الصوديوم، والمواد الحافظة، والمحليات الاصطناعية"، مشيرة إلى أن "المخبوزات الصناعية والمعكرونة سريعة التحضير تعتبر من خيارات الوجبات الخفيفة غير الصحية".