دراسة: صفار البيض يعادل خطورة السجائر في رفع الإصابة بتصلب الشرايين

  • الأربعاء 2012-08-15 - الساعة 12:00

 

وكالات
كشفت دراسة علمية حديثة أجراها باحثون من جامعة ويسترن اونتاريو بكندا، عن معلومات جديدة وخطيرة بشأن الصفار الذى يحتويه البيض، أحد أهم مصادر البروتين التى يتناولها الناس فى مختلف دول العالم بشكل يومى.
 
وأشار الباحثون إلى أن صفار البيض يعادل تقريباً نفس خطورة تدخين السجائر فى رفع فرص الإصابة بتصلب الشرايين وأمراض الشرايين التاجية، وأنه يحفز ويسرع من ظهور تلك الأمراض. 
 
وجاءت هذه النتائج فى دراسة حديثة نشرت بدورية "Atherosclerosis"، وذلك على الموقع الإلكترونى للدورية فى الثالث عشر من شهر أغسطس الجارى.
 
وأضاف الباحثون إلى أن المسح الشامل لما يزيد عن 1200 شخص، يبلغ متوسط أعمارهم 61 عاما، أثبت أن تناول صفار البيض بشكل يومى منتظم يعادل تقريباً ثلثى خطورة التدخين فى تكوين طبقة من اللويحات أو البلاك الخطيرة على الشرايين، مما يؤدى إلى ضيقها وتصلبها، بما يعوق سريان الدم وتدفقه ويرفع من فرص الإصابة بالسكتة الدماغية والأزمات القلبية.
 
ولفت الباحثون إلى أن نسبة الكولسترول العالية التى يحتوى عليها البيض هى المسئولة عن تلك الخطورة، وخصوصاً أنها تساهم فى تكوين طبقة البلاك وتراكمها على الجدران الداخلية الشرايين وأن ذوبان تلك الطبقة وتمزقها فجأة هى السبب الرئيسى فى الإصابة بالأزمات القلبية والسكتة الدماغية.