إدانة ضابط إسرائيلي بقضايا اغتصاب وابتزاز بحق فلسطينيين

  • الأربعاء 2021-10-20 - الساعة 16:10

 

– كشف موقع واي نت العبري، اليوم الأربعاء، عن قضية تم إخفاء تفاصيلها لمدة 5 سنوات، حول إدانة وسجن ضابط إسرائيلي من “الإدارة المدنية” التي تعمل في الضفة الغربية، بسبب قضايا اغتصاب وممارسة الابتزاز بحق فلسطينيين مقابل تقديم تسهيلات لهم للمرور عبر الحواجز أو العمل داخل مناطق الخط الأخضر.

وبحسب الموقع، فإن محكمة الاستئناف العسكرية سمحت بنشر القضية بعد التماس تقدم به “الموقع العبري” نفسه لكشف تفاصيل القضية التي حكم بالسجن 11 عامًا بحق الضابط الذي ارتكب الجريمة، إلى جانب عزله من الجيش الإسرائيلي، قبل أن يقدم التماسًا في مارس/ آذار الماضي ويتم وقف قرار عزله والعمل على خفض رتبته فقط.

ووفقًا للموقع، فإن الضابط الذي لم يسمح بنشر اسمه وصورته، اغتصب فلسطينيتين، وتحرش جنسيًأ بفلسطينيين، كما ارتكب جرائم متعلقة بالاحتيال وخيانة الأمانة وتجاوز السلطة لدرجة تعرضها للخطر الأمني القومي.

وأشار إلى أنه ارتكب تلك الأفعال ما بين الأعوام 2013 – 2014.

وبحسب الموقع، فإنه أدين باغتصاب فلسطينية جاءت لتطلب منه تصريح عمل داخل الخط الأخضر، وهددها بالكشف عما جرى معها بسحب التصريح منها، كما أدين بحادثة مماثلة، قبل أن يدان بقضية التحرش بفلسطينيين من العمال.

كما أدين بتمرير معلومات استخبارية تلقاها من جهاز الشاباك إلى فلسطينيين اثنين كانت طلبات الحصول على تصاريح لهم قيد النظر.