مراد يلديريم يتحدث اللغة العربية في مسلسل رامو.. والجمهور يتفاعل (فيديو)

  • الإثنين 2021-01-11 - الساعة 09:24

وثق مقطع فيديو من المسلسل التركي "رامو" ظهور بطله الفنان مراد يلديريم وهو يتحدث اللغة العربية في الحلقة الـ 27، وأثار حالة من الجدل بين المتابعين.

وفي الوقت الذي نال يلديريم إشادة من جمهوره، كونه يتمتع بقاعدة شعبية كبيرة بين المتابعين العرب، انتقد آخرون تصوير العرب وكأنهم مجرمون أو إرهابيون، وهو الأسلوب الذي تتبعه أيضًا المسلسلات الأجنبية.

وكان من بين التعليقات:" رامو يتكلم عربي احسن من اللي جايبينهم على اساس انهم عرب" و "اي بالضبط لحد الان ما فهمت سيناريو العراق يعني نهائيا ماله داعي بس حاطينه كذا، الوادي غير يدخل السياسه وسيناريوهات كثير، ياليت يركزون على المافيا باسطنبول".

ومن بين الردود الإيجابية:" حلقة كالعّاده عظيمة، كل حلقة تفاصيل قوية شخصية رامو إعجاب كبير جدًا لها أحداث العراق فيها والبروفيسور، والقفلة بنشوف فيها حدث قوي". وحلقه حلوه من بدايتها لين نهايتها والله خلص فيهم الكلام من سيناريو ومن كل شيء اهم شيء رامو ينقذ نفسه بنفسه".

وتواصلت التعليقات على المسلسل:"كالعادة حلقة رهيبة جداً ولا تتمنى تخلص حبيت كيف رامو طلع لنفسه مخرج بمهمة فالعراق واللي كانت فكرة عظيمة جداً من الكاتب واضافة بوران و ثنائيته مع جيهانغير وشخصية البروفيسور اللي واضح وراه سر جديد و القفلة الخرافية جداً". و"عجيب امركم عشان حلقة وحدة نزل شوي مستوى الاحداث سويتو ضجة وسب بالكاتب اللي من بداية الموسم وهو ما وقف احداث وكل حدث افخم من الثاني وفوق هذا احداث الحلقة حلوة وما تعتبر بالسوء هذا بس سبحان الله مسلسلات التمطيط خمسين حلقة ورا بعض ونشوف نفخ ومدح بس رامو حلقة وحدة وسب مو طبيعي".

في غضون ذلك قال متابعون إن الممثل مراد يلديريم يجيد اللغة العربية كونه متزوجا من ملكة جمال المغرب إيمان الباني، التي ساعدته كثيرًا في إتقانها.

يشار إلى أن قصة المسلسل تدور حول "رامو" الرجل الشجاع الذي يعيش مع عائلته في حي فقير مليء بالمشاكل في أضنا. ويقرر إنهاء هذا الظلم مهما كلف الثمن. حتى تجد عائلته المعاملة التي تستحقها.

وينوي رامو التمرد على العائلة التي يعملون لصالحها، إلا أن مجلس عائلته لا يسمح بهذا، مع ذلك يتحرك رامو بالرغم من عائلته ويشعل أول فتيل لنار التمرد، بينما يتقدم رامو نحو هدفه خطوة بخطوة، يرتكب صديقه المقرب بوز خطأ يقلب كل خططه رأساً على عقب، وبسبب الخطأ الذي ارتكبه صديقه العزيز سيواجه رامو أصعب قرار في حياته.