ما حقيقة إصابة محمد منير بالشلل؟

  • السبت 2020-12-19 - الساعة 09:26

خرج الفنان المصري، محمد منير، ليطمئن جمهوره ومحبيه على حالته الصحية، بعد دخوله المستشفى، اليوم الجمعة لأسباب غامضة.

وأكد منير أنه بخير وسيعود خلال الساعات المقبلة من أجل وضع اللمسات النهائية على ألبومه الغنائي الجديد "باب الجمال"، بحسب صحيفة "الوطن" المصرية.

وأكد منير أن سبب أزمته الصحية هو تعرضه لحالة إجهاد بدني بسبب بذله مجهودا كبيرا في تسجيل أغنيات الألبوم.
وأعلن أن ألبومه الجديد "باب الجمال" سيطرح الأسبوع المقبل، مؤكدا أنه "مليء بالتفاؤل والجمال".

وكانت أنباء انتشرت خلال الساعات الماضية حول إصابة محمد منير بشلل في إحدى قدميه، وهو ما نفته نقابة الموسيقيين المصريين، وأكدت أنها أخبار عارية تماما من الصحة.

وكانت وسائل إعلام محلية، أفادت بأن الفنان محمد منير تعرض لوعكة صحية، صباح اليوم الجمعة، استدعت نقله إلى المستشفى على الفور.

وأوضحت أن "منير نُقل إلى قسم المخ والأعصاب بأحد المستشفيات الخاصة".

وأشارت إلى أنه يجري بعض الفحوصات الطبية لتحديد ما إذا كان يحتاج لتدخل جراحي مجددا أم لا، لاسيما وأنه أجرى جراحة في مايو الماضي.

وكان منير قد أجرى قبل أشهر جراحة دقيقة في العظام، وتحديدا في مفصل الحوض تحت إشراف فريق طبي داخل المركز الطبي العالمي في مصر، واصفا الأزمة التي تعرض لها بـ"العنيفة".

يشار إلى أن آخر الأعمال الغنائية التي طرحها محمد منير حملت عنوان "الناس في بلادي"، وذلك عبر حسابه قناته في موقع "يوتيوب" وهي من كلمات الشاعر الراحل عبدالرحمن الأبنودي، وألحان محمد رحيم، وإخراج أحمد عبد المحسن.