أحمد سعد يكشف سبب إجرائه جراحة تجميلية في وجهه

  • الأربعاء 2020-09-16 - الساعة 11:02

شاشة نيوز: رد الفنان المصري أحمد سعد، على الهجوم الذي تعرض له بسبب إجرائه عملية تجميلية في وجهه، كاشفًا الأسباب التي جعلته يقدم على هذه العملية.

وقال سعد في تصريحات تلفزيونية، إنه كان يعاني من مشكلة في وجهه أطلق بسببها لحيته، موضحًا: "عندي مشكلة في وشي مربي علشانها دقني والمشكلة هي إن عندي حتة في الفك داخلة لجوة شوية".

وأضاف أن صديقه الدكتور شادي إسماعيل عرض عليه إجراء عملية لإعادة الفك إلى وضعه الطبيعي، لحل المشكلة التي تواجهه أثناء التصوير الذي يتطلب منه أن يكون جانبا وجهه الأيمن والأيسر متساويين.

وتابع: "أنا زي الفل ومعنديش أي حاجة ولا أي مشكلة في وجهي.. لكن الناس حسستني إني عملت حاجة غريبة مش بتتعمل.. بس عادي".

يذكر أن الفنان المصري أحمد سعد، قد تعرض إلى العديد من الانتقادات من قبل جمهوره، بعد إجرائه عملية تجميل لوجهه في سابقة يتم الإعلان عنها للمرة الأولى.

وكشف طبيب التجميل شادي إسماعيل أن أحمد سعد أجرى جراحة تجميلية موضحًا ما قاله بالصور التي قارن بها شكل وجه أحمد سعد قبل إجراء العملية وبعدها.

ونشر طبيب التجميل صورًا للفنان أحمد سعد، عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، كاشفًا ومن خلال المقارنة بين الصور قبل وبعد، عملية نحت الفك مع الفيلر، لتبدو ملامحه مشدودة للغاية.

وأوضحت الصور ملامح المقاسات في منطقة الفكّ وما حدث من تغيير عند الشكل الطبيعي قبل العملية وتصغير الفكّ بعد إجراء العملية، كما أوضحت الصور ما كانت عليه منطقة الذقن إذْ كان هناك شبه "لغلوغ" قبل العملية أما بعدها فصار الشكل مختلفًا.

ويبدو أن الطبيب شادي إسماعيل هو من أجرى جراحة التجميل للفنان أحمد سعد حيث شارك الصور عبر صفحة المركز التجميلي الخاص به، موجهًا الشكر للفنان أحمد سعد على قبوله مشاركة التجربة.

وكان قد احتفل أحمد سعد بخطوبته رسميا على مصممة الأزياء علياء بسيوني في الـ20 من أغسطس الماضي، بعد أن كشف مؤخرا أنه يعيش قصة حب جديدة معها، واختار سعد أن يحتفل بخطوبته في نفس يوم ميلاده الذي يوافق 20 أغسطس.