الإعلان عن نتائج المسابقة البحثية الطلابية حول مكافحة الفساد

  • الإثنين 2020-09-07 - الساعة 19:36

شاشة نيوز -  أعلنت هيئة مكافحة الفساد، وجامعة القدس المفتوحة، اليوم الإثنين، نتائج المسابقة البحثية الطلابية للفصل الدراسي الثاني من العام (2019/2020م)، التي أطلقتها الهيئة بالتعاون مع الجامعة في إطار الاستراتيجية الوطنية عبر القطاعية لتعزيز النزاهة ومكافحة الفساد.

وجاء الإعلان بحضور رئيس الجامعة يونس عمرو، ورئيس هيئة مكافحة الفساد المستشار أحمد براك، في مقر رئاسة الجامعة بمدينة رام الله، وعبر الربط التلفزيوني "الفيديو كونفرس" مع قطاع غزة.

وفازت بالمركز الأول في المسابقة الطالبتان تسنيم عماد سليمان إبراهيم، وغدير هاني حايف أبو شقير، عن مشروع بحثي بعنوان: "أثر الرقابة الداخلية في الحد من الفساد المالي والإداري في المؤسسات الحكومية في مدينة جنين"، وتولى الإشراف عليهما محمد تلالوة من فرع جنين.

وفاز بالمركز الثاني الطالبان إسلام خالد أبو نصار، ودينا أحمد أبو منيفي، عن مشروع بعنوان: "دور تكنولوجيا المعلومات في تعزيز النزاهة والشفافية في مستشفى شهداء الأقصى: دراسة ميدانية" وأشرف على المشروع محمد عبد حسين اشتيوي من فرع الوسطى.

وفاز بالمركز الثالث الطالبتان منية عبد الفتاح شحادة، وآية زهير أبو عليا، عن مشروع بحثي بعنوان: "دور هيئة مكافحة الفساد في الحد من الفساد المالي والإداري في المؤسسات الحكومية الفلسطينية"، وتولى الإشراف عليهما ماجد صبيح من فرع رام الله والبيرة.

وهدفت المُسابقة إلى إشراك الطلبة في جهود تعزيز مبادئ النزاهة والشفافية، وتشجيع الطلبة على إعداد مشاريع وأبحاث تخرج في قضايا ذات علاقة بمكافحة الفساد وحقوق الإنسان، حيث شارك في المسابقة (25) مشروع تخرج، انتقل ثمانية منها إلى مرحلة التقييم النهائي.

وقال المستشار البراك إن الهيئة تسعى لتكرار هذه المنافسة خلال الفصول الأكاديمية المقبلة، خاصة وأن جامعة القدس المفتوحة هي شريك استراتيجي للهيئة، وعملت دوماً على تسخير إمكاناتها كافة للتعاون مع الهيئة بهدف تعزيز مبادئ وقيم الشفافية والنزاهة في المجتمع الفلسطيني.

وأضاف: "تتطلع الهيئة لمزيد من الشراكة والإنجازات لتمكين طلبة الجامعة في قضايا مكافحة الفساد، سواء على صعيد تدريس مساقات مكافحة الفساد لطلبة الجامعة في محافظات الوطن، وتوجيه رسائل التخرج الطلابية لقضايا النزاهة والشفافية ومكافحة الفساد، أو على صعيد المشاركة في المسابقات الطلابية التي تطلقها الهيئة".

من جانبه، شكر عمرو، هيئة مكافحة الفساد على العلاقة التعاونية الاستراتيجية التي بدأت منذ عدة سنوات، والتي شملت جوانب عدة من ضمنها هذه المسابقة، مؤكداً أن جامعة القدس المفتوحة تشجع طلبتها على المشاركة في المسابقات البحثية التي تعزز روح المنافسة الشريفة بينهم.

وقال إن "هذا الجهد مميز وطيب لتعزيز التعاون بين الجانبين، وأن الهيئة ،إلى جانب جهدها في عملية ضبط سير العمل في الدولة، لها نشاط أكاديمي وبحثي طيب لتدعيم رسالة الهيئة في المجتمع الفلسطيني. وإن البحوث المقدمة والفائزة كلها تتعلق بالضبط الإداري والشفافية الإدارية، تسهم في إعطاء هيئة مكافحة الفساد بعداً مميزاً في مجال البحوث".

إلى ذلك، قال عميد كلية العلوم الإدارية والاقتصادية ذياب جرار، إنه "تم عرض ثماني أوراق بحثية طلابية مميزة اختيرت من بين (25) مشروعاً بحثياً طلابياً تناولت قضايا الحوكمة ومكافحة الفساد، وقيمتها لجنة علمية مكونة من عشرة أعضاء هيئة تدريس من الجامعة ومن هيئة مكافحة الفساد، وأعلن اليوم عن المشاريع الفائزة".

وتخلل المسابقة تكريم أعضاء هيئة التدريس الذين أشرفوا على المسابقة، وتسلم الفائزون شهادات تقدير وشيكات بقيمة الجوائز.