شهر على انفجار بيروت.. أين وصلت التحقيقات؟

  • السبت 2020-09-05 - الساعة 11:57

شاشة نيوز: أكد رئيس حكومة لبنان المكلف، مصطفى أديب، التزامه بالمضي في التحقيقات بشأن انفجار مرفأ بيروت الذي أسفر عن مقتل 190 شخصا وجرح الآلاف، إضافة إلى أضرار قدرت بـ10 مليارات دولار.

وبعد مرور شهر على الانفجار الضخم الذي هز بيروت في 4 أغسطس، قال أديب في تغريدة عبر "تويتر" إنه "بعد مرور شهر على مأساة انفجار بيروت، أستذكر بألم أرواح الضحايا الذين سقطوا وجروح عائلاتهم، وكم خلف هذا الإنفجار من حزن في قلوب اللبنانيين".

وأضاف: "ونحن نضمد جراحنا علينا أن نقف متحدين خلف الأمل بالغد والثقة بقدرتنا على النهوض والإصلاح وبناء دولة تلبي طموحات الجيل الجديد، فيما نلتزم المضي في التحقيقات حتى تقول العدالة كلمتها الفصل".

تجدر الإشارة إلى أنه تم تكليف أديب بتشكيل الحكومة اللبنانية خلفا لحسان دياب الذي استقالت حكومته بعد انفجار المرفأ، ومن المنتظر أن يتم تشكيل حكومة لبنانية جديدة بأسرع وقت للبدء بإصلاحات جدية يطلبها المجمتع الدولي من أجل تقديم حزمة مساعدات مالية للبلد الذي يعاني أصلا من أزمة اقتصادية ومالية خانقة.

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أعلن خلال زيارته لبنان هذا الأسبوع، بأن السياسيين اللبنانيين تعهدوا بتشكيل حكومة خلال 15 يوما، وإنجاز إصلاحات مطلوبة خلال 8 أسابيع.