تفاصيل الجلسة الرابعة لقضية اسراء غريب

  • الأربعاء 2020-01-22 - الساعة 16:21

شاشة نيوز- عقدت اليوم الأربعاء، الجلسة الرابعة، الخاصة بمحاكمة المتهمين في قضية مقتل الفتاة إسراء غريب، في شهر آب/أغسطس الماضي.

وأفاد فريد الأطرش المحامي في الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان، والذي حضر الجلسة، بأن المحكمة، استمعت لـ 41 شاهداً على الجريمة، بالإضافة إلى البيانات الخطية للنيابة العامة، لافتاً في الوقت ذاته، إلى أنه تم تأجيل الجلسة المقبلة إلى يوم 10 شباط/ فراير 2020.

وأشار الأطرش إلى أن الجلسة المقبلة، ستشهد دوراً للمتهمين في تقديم بياناتهم ودفاعهم، وذلك وفقاً للقانون، موضحاً أنه ، تم الاستماع إلى شاهدين على القضية، من ضمنهم شقيق إسراء الدكتور محمد، وهو مختص في طب الأسنان.

وقال: "محمد غريب شقيق اسراء، أكد في شهادته أمام المحكمة، بأن شقيقته كانت تعاني من مرض نفسي، ووجود سحر، وأنها كانت تفعل حركات لا إرادية"، وأن العائلة أخرجت إسراء من المستشفى، بعد أن أكد الأطباء لهم، أنها ليست بحاجة لعملية في ظهرها الذي كان مكسوراً، وأنها بحاجة إلى راحة سريرية، ولمتابعة طبية نفسية.

وقال الأطرش: "محمد أكد أمام المحكمة، أنه تم إخراج إسراء على مسؤولية العائلة، وتم أخذها إلى شيخ في مدينة جنين، حيث كانت تتعرض للضرب الخفيف، من أجل السيطرة عليها وتخويفها ومنعها من ممارسة حركات لا إرادية، وأنهم أحضروا لها طبيباً نفسياً، وقام بتشخيصها، بأنها كانت تعاني من انفصام عاطفي حاد، حيث تم إعطاؤهم علاجاً، وإحضاءر شيوخ لقراءة القرآن عليها".

وأوضح المحامي في الهيئة المستقلة، أن التيار الكهربائي انقطع أثناء الاستماع للشاهد الثاني، مما اضطر المحكمة لرفع الجلسة لحين عودة الكهرباء، حيث تم تدوين المحضر من خلال الحاسوب، وبعدة عودة التيار الكهربائي، تم استكمال المحضر، مؤكداً في الوقت ذاته أنه تم تأجيل استكمال سماع شهادة الشاهد الثاني إلى الجلسة المقبلة، مبيناً أنه كان من المفترض، أن يتم الاستماع إلى شهادة خمسة شهود آخرين، كانوا متواجدين في المحكمة، ولكن بسبب انتهاء دوام المحكمة، وقطع التيار الكهربائي، تم تأجيل سماعهم إلى الجلسة المقبلة.