بلدية الخليل تختتم أمسياتها الرمضانية بعرض فرقة "آوف" الإستعراضية المقدسية

  • الجمعة 2012-08-10 - الساعة 18:35

 

الخليل – شاشة نيوز - إختتمت بلدية الخليل أمسياتها الرمضانية التي إحتضنها مســـرح إسعاد الطفولة التابع لها، وكانت الأمسية الأخيرة من فرق "آوف" الإستعراضية المقدسية التابعة لمركز عوشاق للفنون، وتعتبر فرقة "آوف" من الفرق المميزة في الوطن، وهي فرقة رقص شعبي، تأسست عام 2004 تنبض بروح التراث الفلسطيني، موشحة بمقدسية المكان لإنتاج أعمال فلكلورية فنية تتسم بروح العصر مؤكدة على حضورها وتاريخها وهويتها وانسانيتها.

 

 فرقة آوف ..

 

هم لم يأتوا من خلف البحر بل انهم أبناء كنعان، بأجسادهم وهاماتهم المرفوعة شباب وصبايا يُعبرون برقصات فلكلورية عن حبهم للأرض والمكان، يبوسيون كنعانيون مقدسيون إعتزازاً بالهوية والتراث وبتطلع للمستقبل، تعلوا هاماتهم  فوق جدار العزل لتعانق العالم، يستحضرون حقهم الثقافي والحضاري، مؤكدين على حقهم في موطن اجدادهم، ويصفعون الاحتلال برقصاتهم.

 

وإحتوى العرض على مجموعة من الرقصات الفلكلورية الشعبية على أنغام موسيقية مميزة عل عين، طيارة، سلملي، يا دار، نزلت تتنقل، ظريف الطول، دلعونا، طولوا، فوارس وكوكتيل، وتفاعل الجمهور مع الفرقة بشكل جميل جداً، من خلال التصفيق المتواصل في كافة الرقصات الفلكلورية.

 

ومن جانبه تحدث المدير الفني ومصمم الرقاصات لفرقة "آوف" وطن كيال :" أن هذه الأمسية عبارة عن تواصل مستمر في أنحاء الوطن، وإحياء الحياة الثقافية في فلسطين، وتعتبر أمسية الخليل من الأمسيات المميزة بجمهورها الذواق، وحافظنا على  جمهور الخليل  بتقديم عروض مميزة في أشهر رمضان، وجاء ذلك إنطلاقاً لشرارة تفعيل الأحياء الثقافية والفنية في كافة أنحاء الوطن"، وشكر كيال بلدية الخليل ومجمع إسعاد الطفولة ومدير العلاقات العامة في بلدية الخليل يحيى النتشة على الدعوة والاستضافة الأجمل.

 

كما أشاد مدير العلاقات العامة في بلدية الخليل يحيى النتشة بعرض فرقة "آوف" التي حظيت بتفاعلاً جماهيرياً مميزاً، مؤكداً أن بلدية الخليل تقدم هذه الأمسيات من كل عام في شهر رمضان المبارك، وذلك ضمن نشاطات هذا الشهر الفضيل من خلال تزين المدينة بالأمسيات الرمضانية المتنوعة، مشيداً بكادر إسعاد الطفولة على عمله الدؤوب والمتفاني في إنجاح هذه الأمسيات، مقدماً شكره الأكبر لفرقة "آوف"  ممثلةً بالمدير الفني وطن كيال.

 

وتحدث مدير المراكز والأنشطة في بلدية الخليل محمود أبو صبيح :" أن مجمع إسعاد الطفولة هو القلب النابض لمدينة الخليل، حيث تنيره الأمسيات الرمضانية بصحبة عائلات المدينة"، معرباً عن سعادته الكاملة بالعروض التي إحتضنها مسرح إسعاد الطفولة، شاكراً رئيس بلدية الخليل خالد العسيلي على حضوره ومتابعته المتواصلة للأمسيات الرمضانية.