اختبار كبسولة جديدة لمنع الحمل تستمر شهراً

  • الإثنين 2019-12-16 - الساعة 08:53

شاشة نيوز: تفيد تقارير منظمة الصحة العالمية بأن حوالي 214 مليون امرأة في سن الخصوبة ترغبن في منع الحمل لكنهن لا تستخدمن أية موانع نتيجة عدم الشعور بالراحة من التناول اليومي للحبوب. ولتوفير بديل أكثر راحة اختبر باحثون من معهد ماساتشوستس لأبحاث التكنولوجيا وبريغهام وومانز هوسبيتال كبسولة جديدة يمتد تأثير الحبة الواحدة منها شهراً كاملاً.

وبحسب الدراسة التي نشرتها دورية "ساينس ترانسليشنال ميديسن"، تقوم الكبسولة بإفراز المادة المانعة للحمل على مدار 4 أسابيع، وهي مادة "ليفونورجيستريل".

وتفيد تقارير طبية أمريكية بأن 9 بالمائة من النساء اللاتي تتناولن حبوب منع الحمل اليومية ينتهي بهن الأمر إلى حدوث الحمل.

وقد تم اختبار الكبسولة الشهرية البديلة على الحيوانات، وأظهرت نتائج فعّالة، وتتشكل الكبسولة الجديدة من 6 أذرع صلبة، يحتوي كل ذراع منها على جرعات من المادة المانعة للحمل، ويتم تصنيع حاوية الكبسولة من مادة البوليمر، والتي يستغرق تحطيمها 4 أسابيع بواسطة حمض المعدة.

وأظهرت التجارب التي أجريت استمرار مستوى المادة الفعّالة في الدم لمدة 28 يوماً، وهو ما تحققه حبوب منع الحمل اليومية.