اكتشاف وسيلة مضادة لموت الدماغ

  • الجمعة 2019-12-06 - الساعة 19:37

شاشة نيوز - اكتشف علماء جامعة ألبرتا الكندية، أن البروتين CD33 قادر على تخفيض خطر تطور مرض الزهايمر، الذي يعتبر مميتا وأحد أشكال الخرف الذي ليس له علاج حتى الآن.

ويفيد موقع MedicalXpress، بأنه وفقا للخبراء، وجود البروتين CD33 في الخلايا الدبقية الصغيرة أي خلايا البلاعم المناعية في الجهاز العصبي المركزي، يحمي الدماغ من مرض الزهايمر. ولكن هذا البروتين يوجد فقط عند أقل من 10% من سكان العالم. فإذا تمكن العلماء من إجبار بروتين آخر أكثر شيوعا، على العكس من ذلك، للمساعدة على أداء وظيفة مماثلة، سيظهر دواء فعال يكافح الخرف.
ومن المعروف، تملك الخلايا الدبقية إمكانية لإزالة لويحات الأميلويد التي تتراكم أثناء مرض الزهايمر، مسببة أضرارا كبيرة للجهاز العصبي بمساعدة البلعمة أي عملية امتصاص وتمثيل الجزيئات التالفة والضارة.

وتجدر الإشارة إلى أن أكثر من 44 مليون شخص في العالم يعانون من مرض الزهايمر منهم 747 ألفا في كندا.