قمـامـة.. مقـابـل بنـدورة وبطـاطـا في المكسيك

  • الجمعة 2012-08-10 - الساعة 11:56

 

وكالات
 
ابتكرت مجموعة من المزارعين المكسيكيين، بالاتفاق مع وزارة البيئة الإقليمية، نظام مقايضة جديداً، يكمن في تلقي كميات من النفايات المنزلية مقابل الحصول على ما يعادل قيمتها التقديرية من الخضراوات.
 
ويقام "سوق المقايضة" في أول يوم أحد من كل شهر في ولاية تشابولتيبيك دي بوسكي غربي العاصمة مكسيكو، التي تعتبر غاباتها المصدر الرئيسي للأوكسجين في البلاد. يشار إلى أن 20 سوقاً مماثلة أصبحت الآن تتبع نظام المقايضة الذي يسجل شعبية متزايدة.
 
 
إلى ذلك، يتهافت المزارعون من ولايات أخرى على تشابولتيبيك دي بوسكي، حيث يعرضون البندورة والبطاطا والخس والليمون وغيرها من الخضراوات، مقابل الحصول على الورق والورق المقوى والزجاج والألمنيوم والأجهزة الإلكترونية.
 
وأما عن "السعر" فإنه بسيط الاحتساب،  فمثلاً يعادل كيلوغرام الألمنيوم 16 نقطة، والورق المقوى أو الزجاج ثلاث نقاط، وينطبق هذا النظام على الخضراوات التي يتسلمونها، في المقابل يمكن شراء نصف كيلو من البندورة أو البطاطا مقابل 20 نقطة.
 
ويؤمن نظام مقايضة النفايات بالخضراوات للمزارعين المكسيكيين بيع سلعهم والحصول على دخل كاف تدفعه لهم وزارة البيئة. وفي الوقت ذاته، يستفيد قطاع إعادة تدوير النفايات أيضاً. وتفيد بيانات وزارة البيئة بأن المشروع كان ناجحاً منذ تأسيسه، وأن عدد زوار السوق قد بلغ أكثر من 20 ألف شخص، وتم تبادل أكثر من 70 طناً من النفايات مقابل أكثر من 41 طناً من الفاكهة والحليب والخضراوات.