هيئة الأسرى لـشاشة: هذا ما حصل داخل سجن 'ريمون'

  • الإثنين 2019-09-02 - الساعة 17:44

خاص شاشة نيوز- اوضح الناطق الاعلامي باسم هيئة شؤون الأسرى والمحررين حسن عبد ربه طبيعة ما حصل داخل سجن ريمون اليوم، حيث شرع 200 اسير في اضراب مفتوح عن الطعام.

وذكر عبد ربه في اتصال مع شاشة نيوز ان الاسرى شرعوا في الاضراب نتيجة تعنت ادارة السجن وعدم الاستجابة لمطالبهم وهي  إزالة أجهزة التشويش المسرطنة، وتحسين الأوضاع الحياتية للأسيرات في معتقل "الدامون" الذي يفتقر إلى أدنى مقومات الحياة.

واضاف ان جلسات حوار  عُقدت أمس بين إدارة السجون وممثلي الحركة الأسيرة بمعتقل "ريمون" دون ان تثمر ما اضطر الاسرى الى اعلان الاضراب عن الطعام.

واشار في حديثه لشاشة نيوز " على اثر ذلك قامت ادارة المعتقل بإغلاق قسم (1) و (4) في خطوة عقابية للاسرى.

وقال عبد ربه " في كل لحظة ممكن ان يكون هناك حوار" للتوصل الى صيغة تنهي حالة التوتر ويتم من خلالها الاستجابة لمطالب الاسرى العادلة.

وفي سياق اخر  قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الإثنين، إن ثمانية أسرى في معتقلات الاحتلال الإسرائيلي، يواصلون إضرابهم المفتوح عن الطعام، رفضاً لاعتقالهم الإداري، أقدمهم الأسير حذيفة حلبية من بلدة أبو ديس المضرب منذ 64 يوما.

وأوضحت الهيئة ، أن الأسير حذيفة حلبية من بلدة ابو ديس شرق القدس دخل يومه الـ64 من الاضراب عن الطعام، والأسير أحمد غنام (42 عاماً) من بلدة دورا في الخليل مضرب منذ (51) يوماً، والأسير سلطان خلوف (38 عاماً) من بلدة برقين في جنين، مضرب منذ (47) يوماً، والأسير إسماعيل علي (30 عاماً) من بلدة أبو ديس في القدس مضرب منذ (41) يوماً، الأسير طارق قعدان (46 عاماً) من جنين، مضرب منذ (34) يوماً، والأسير ناصر الجدع (31 عاماً) من بلدة برقين في جنين مضرب منذ (27) يوماً، والأسير ثائر حمدان (30 عاماً) من بلدة بيت سيرا في رام الله، مضرب منذ (22) يوماً، والأسير فادي الحروب (27 عاماً) من بلدة دورا في الخليل، مضرب منذ (21) يوماً.

وبينت أن الأسير أنس عواد (32 عاما) يواصل اضرابه عن الطعام منذ 25 يوما احتجاجًا على عزله الانفرادي في معتقلات "إيشل".