صفقة أسلحة بقيمة 2.2 مليار تهدد أمن الصين

  • السبت 2019-07-13 - الساعة 10:25

شاشة نيوز- نشرت وزارة الخاريجة الصينية صباح اليوم بياناَ اعتبرت من خلاله ان قيام الولايات المتحدة بابرام صفقة اسلحة مع تايوان يهدد ويضر بسادة بلادها وامنها الوطني.

وقالت بكين، إنها ستفرض عقوبات على شركات أمريكية أبرمت صفقة الاسلحة مع تايوان، وذلك بعدما وافقت واشنطن في وقت سابق وبلغت قيمة الصفقة 2.2 مليار دولار.

وقبل ذلك حذرت بكين واشنطن من "اللعب بالنار"، معربة عن غضبها من الخطط الأمريكية لتسليح تايوان، التي يحكمها نظام مناهض لبكين منذ انتهاء الحرب الأهلية الصينية عام 1949.

وتعد الولايات المتحدة مورد الأسلحة الرئيسي لتايوان، التي تعتبرها الصين "مقاطعة ضالة"، وخلال السنوات الماضية تجنبت واشنطن إبرام صفقات سلاح كبيرة مع تايوان، إلا أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أبدى استعدادا لتوريد لها معدات عسكرية متطورة.

ووافقت وزارة الخارجية الأمريكية مطلع الأسبوع الجاري على بيع تايوان أسلحة بقيمة 2.2 مليار دولار، تشمل دبابات وصواريخ، وهذه الصفقة تعد أكبر صفقة عسكرية أمريكية مع هذه الجزيرة الآسيوية منذ تولي ترامب منصب الرئاسة.

وطالما دعمت الولايات المتحدة تايوان تاريخيا، إلا أن الدعم الأخير يهدد الهدنة المؤقتة، التي توصلت إليها واشنطن وبكين في قمة "العشرين"، في مسعى لإيجاد تسوية للحرب التجارية المندلعة بين أكبر اقتصادين في العالم.