الحراك الجماهيري ضد الغلاء يتصاعد في غزة

  • الجمعة 2019-03-15 - الساعة 18:07

غزة - شاشة نيوز - تصاعد الحراك الجماهيري في قطاع غزة ضد سوء الأوضاع المعيشية الصعبة والغلاء لليوم الثاني على التوالي، في وقت أكدت فيه الفصائل على حق المتظاهرين بحرية الرأي والتعبير والتظاهر السلمي، ورفض استخدام القوة ضد المحتجين.

وخرج بعد ظهر اليوم مئات المواطنين في عدة مناطق (دير البلح ورفح والشجاعية) للشارع محتجين على الغلاء وسوء الأوضاع الاقتصادية، وحدثت اشتباكات مع الأجهزة الأمنية في غزة.

من جهتها عقبت حركة الجهاد الإسلامي أمس، على اعتداء الأجهزة الأمنية على الاحتجاجات في جباليا ودير البلح.

وقالت الحركة في بيان لها:" تابعنا بأسف الأحداث المؤسفة التي وقعت أثناء خروج عدد من المواطنين في جباليا ودير البلح في قطاع غزة احتجاجاً على تردي الأحوال المعيشية والاقتصادية.

وأضافت الحركة في بيان لها، لقد ساءنا كثيراً تعامل الأجهزة الأمنية مع المتظاهرين واستخدامها القوة في فض هذه الفعاليات حيث واعتبرته مساساً بالحريات العامة وحق التظاهر السلمي كحق للمواطن في التعبير عن رايه.

واستنكرت وأدانت الحركة تعامل قوى الأمن مع هذا الحراك المطلبي، وطالبت بالإفراج الفوري عن جميع من تم احتجازهم، وحماية الحريات، وفتح تحقيق فوري في أي مظلمة أو شكوى لمواطن تعرض للاعتداء.

وأكدت الحركة رفضها لأي استغلال سياسي لمطالب المتظاهرين، كما نرفض استخدام أوجاع الناس الاقتصادية وظروفهم المعيشية كوسيلة للضغط السياسي وتوظيفها لتعميق الانقسام وإعادة البلد إلى أجواء التوتر والصدام الأمر الذي يشغلنا عن مواجهة الاحتلال وعدوانه.

وشددت الحركة، على جميع الأطراف ألا تنسى أبداً أن المتسبب فيما وصلنا إليه من الحصار والتضييق هو الاحتلال الصهيوني الذي يحاصرنا ويمارس كل أشكال العدوان والجرائم بحقنا.


التعليقات