د. مرعي: عام 2018 كان مليئا بالنجاحات وشكل نقطة تحوّل استراتيجي لشركة Ooredoo فلسطين

  • الخميس 2019-03-14 - الساعة 17:17

رام الله - شاشة نيوز - عقدت الهيئة العامة لشركة Ooredoo فلسطين اجتماعها العادي الثامن في رام الله وقطاع غزة، وقد ترأس الاجتماع رئيس مجلس إدارة الشركة السيد محمد أبو رمضان، وبحضور معالي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات د. علام موسى والرئيس التنفيذي للشركة الدكتور ضرغام مرعي، ومراقب الشركات السيد طارق المصري، وممثل عن هيئة سوق رأس المال السيد مراد الجدبة وممثل عن بورصة فلسطين السيد محمد أبو بكر، وحضر الاجتماع أيضًا ممثلين من صندوق الإستثمار الفلسطيني المستثمر المؤسس لشركة Ooredoo فلسطين، ومدقق حسابات الشركة الخارجي شركة برايس وتر هاوس كوبرز فلسطين.

وخلال افتتاحه لجلسة الاجتماع عرض السيد محمد أبو رمضان تقرير مجلس الادارة للهيئة العامة، وتطرق في خضم عرضه للتقرير إلى أهم الإنجازات والنجاحات الأخيرة التي حققتها الشركة، وأوضح أبو رمضان الدور الكبير لمستثمري الشركة بما وصلت إليه اليوم، قائلًا: "إن المسؤولية الكبيرة التي تقع على عاتق شركتنا اليوم هي أكبر مما كانت عليه في البدايات، لأن النجاحات التي وصلنا إليها تحتاج مضاعفة الجهود للحفاظ عليها واستثمارها بالطرق المثلى لتحقيق رؤية المساهمين والمستثمرين، وإننا هنا نمضي جنبًا إلى جنب مع مستثمرنا المؤسس صندوق الاستثمار الفلسطيني، ومستثمرنا الأكبر مجموعة Ooredoo العالمية، اللذين نشيد بجهودهما المستمرة لدعم وتطوير شركتنا ومدنا بالخبرات والمعرفة اللازمة".

 

ومن جانبه أفاد الرئيس التنفيذي لشركة Ooredoo فلسطين د.ضرغام مرعي: "إنجازات كبيرة ونوعية حققتها Ooredoo فلسطين خلال عام 2018، وإننا ممتنون لهذه الأيام الماضية التي استطعنا خلالها أن نحقق طموحات كانت ترافقنا منذ زمن، واستطعنا بفضل ثقة مستثمرينا ومشتركينا أن نجعلها حقيقة ناجحة بامتياز وبالأخص أنها تزامنت مع مرحلة تحول استراتيجي في أداء الشركة المالي والتجاري بالرغم من الظروف الصعبة والتحديات المحيطة بنا، إلا أننا استطعنا أن نجعل عام 2018 عاماً مثمر لاننا وضعنا المشترك نصب أعيننا. فقد استقبلنا العام بتوسع كبير في قاعدة المشتركين في قطاع غزة وبعروض غير مسبوقة محررين بذلك قطاع الاتصالات في غزّة من الاحتكار الذي دام 18 عاماً وجعلنا القطاع سوقا تنافسياً نقدم من خلاله أفضل الحملات وأقوى العروض، مما جعلنا نستحوذ خلال فترة قصيرة على نسبة كبيرة من السوق في قطاع غزة.

كما وقمنا في بداية العام باطلاق خدمة الجيل الثالث في الضفة الغربية، بشبكة بنتها كوادرنا باياديها الفلسطينية، وكان لنا الفخر أن نقدم أحدث وأقوى شبكة بتكنولوجيا3.75G . وبشهادة الجميع فقد نجحت Ooredoo أن تقدم لمشتركيها الشبكة الافضل والسرعة الأكبر والخدمة المتميزة، لتصبح المشغل الاول في فلسطين في مجال الداتا والانترنت عبر الموبايل... ومازالت آمالنا حاضرة لأن نطلق ذات الخدمة بذات الجودة في قطاع غزة".

 

وأضاف د. مرعي: "إن الركيزة الأساسية التي إنطلقنا منها في عملية تحولنا الإستراتيجي هي أننا وضعنا المشترك ورضاه أولًا، من خلال بناء وتشغيل افضل شبكة اتصالات في فلسطين من حيث الجودة والسرعة وتقديم افضل الخدمات من خلال تقديم عروض وحملات تنافسية بأفضل الأسعار، وإن هذه العملية لم تكن بسيطة فهي مبنية على دراسات ومعايير ومحددات متشعبة، رغم كل ذلك نجحنا بتنفيذ هذه السياسة والتي التمسنا أثرها المباشر في عدد من المشاريع الكبيرة التي خضنا غمارها خلال العام الماضي وتكللت بتميز ونجاح".

 

في ذات السياق بيّن د. ضرغام آلية عمل الشركة للارتقاء بالأداء التجاري والمالي لها، قائلًا: "عززنا إجراءاتنا المالية بترشيد المصاريف وتوجيهها نحو قنوات الربحية بهدف تحصيل أكبر فائدة بأنسب المصروفات". وأوضح د.مرعي أن مشاريع الشركة الكبرى التي تمثلت بنجاح إطلاق خدمات الجيل الثالث وإطلاق أعمال الشركة تجاريًا في قطاع غزة قد انعكست بشكل إيجابي على جميع المؤشرات الرئيسية لنتائج الشركة وأظهرت نمواً مميزاً في عام 2018، فقد ارتفعت قاعدة المشتركين بنسبة 27% عن عام 2017 لتصل إلى ما يقارب 1.3 مليون مشترك، كما وارتفعت إيرادات الشركة إلى 100.4 مليون دولار بزيادة مقدارها 17% عن العام الماضي، في حين وصلت قيمة الأرباح التشغيلية قبل اقتطاع الضرائب والفوائد والإطفاءات (EBITDA) للعام 2018 إلى 26.4 مليون دولار، بنسبة زيادة 40% مقارنةً مع ذات الفترة عن العام الماضي، كما ونجحت الشركة بتحقيق أرباح صافية لثلاثة ارباع متتالية ابتداء من الربع الثاني من عام 2018 لتختتم العام بتحقيق ارباح ايجابية على مستوى العام ككل.

 

وأكد د. مرعي على ضرورة تطبيق خدمة التناقل الرقمي: "نقدر دور وزارة الاتصالات ومساعيها المستمرة لدراسة وتطبيق خدمة التناقل الرقمي، إلا أننا نتطلع لتطبيق هذه الخدمة بأسرع وقت ممكن، لأن ذلك يصب بخدمة المشترك، أولاً ولان الرقم هو ملك للمشترك و ليس للمشغل".

 

وكانت أعمال الاجتماع قد بدأت بإعلان مراقب الشركات قانونية الجلسة، من ثم الاستماع لتقرير حول أداء الشركة خلال عام 2018 والمصادقة على البيانات المالية المدققة لعام 2018، كما أعلن مراقب الشركات عن قانونية كافة القرارات التي صدرت عن الاجتماع. كما وتم الاستماع إلى تقرير مجلس الإدارة عن السنة المالية 2018 وكلمة الرئيس التنفيذي، وتقرير مدقق حسابات الشركة الخارجي للسنة المالية المنتهية في 31 كانون ثاني من العام 2018، وتم بعدها مناقشة البيانات المالية، وإبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة عن السنة المالية 2018، كما وتم انتخاب السادة شركة برايس وتر هاوس مدققاً لحسابات الشركة للسنة المالية 2019.

 

 

 


التعليقات